Widgets Magazine
14:27 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    مي-28إن الصياد الليلي

    الولايات المتحدة تقدر تحديث "الصياد الليلي"

    © Sputnik . Ramil Sitdikov
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    سيؤدي تحديث المروحية "مي-28" إلى مستوى "مي-28إن إم" إلى جعلها المروحية الهجومية الرئيسية لدى القوات الجوية الروسية في القريب العاجل، لأنها ستصبح أكثر خطرا على العدو.

    ولفت المحلل الأمريكي مارك يبيسكوبس في مجلة "ناشيونال إنترست" إلى أن المروحية خضعت لتحديث شامل خلال السنوات الأخيرة.

    وقد تسارعت عملية التحديث بشكل ملحوظ بفضل العملية الروسية في سوريا، التي تم خلالها تحديد بعد المشاكل، إضافة عن الأزمة الأوكرانية، التي حفزت إنتاج محرك روسي جديد.

    وكانت المروحيات سابقا تزود بمحركات أوكرانية الصنع، لكن روسيا بدأت باستبدالها بمحركات محلية الصنع في بداية القرن الحالي. وتمت زيادة أداء المحركات وموثوقيتها ويشكل وقت التشغيل حتى أول عملية إصلاح 3 آلاف ساعة، بدلا من ألفي ساعة. ويبلغ العمر الإجمالي للخدمة 12 ألف ساعة، بدلا من 9 آلاف ساعة.

    وأشارت المجلة إلى أن الانتقال إلى محرك أكثر كفاءة وجدول صيانة أقل وفترة خدمة أطول سيقلل من التكاليف.

    وذكر المدير التنفيذي لشركة "روستيخ" أوليغ يفتوشينكو، في وقت سابق، أن المحرك الجديد و"حشوته الرقمية" سيعززان الصفات التكتيكية والتقنية لـ"الصياد الليلي" ويجعلها إحدى أفضل المروحيات في العالم.

    وقد صممت مروحية "مي-28إن إم" للكشف عن المركبات المدرعة ونقاط إطلاق النار المحصنة للعدو وتدميرها.

    انظر أيضا:

    "الصياد الليلي" يحصل على حماية جديدة
    صواريخ جديدة تفتح آفاقا جديدة لتصدير "الصياد الليلي"
    مستثمرون عرب يدعمون صانع مروحيات "الصياد الليلي"
    الكلمات الدلالية:
    الصياد الليلي, الأسلحة الروسية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik