Widgets Magazine
10:12 23 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    صاروخ SM-3 Block 1B

    صاروخ ترامب بطيء جدا

    © flickr.com/ Official U.S. Navy Page
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 50

    تنتظر قوات الدفاع الجوي الأمريكية إمدادها بصاروخ جديد مضاد للطائرات والصواريخ.

    وتستمر الولايات المتحدة الآن في اختبار هذا الصاروخ المعروف باسم SM-3 Blk IIA.

    وأعلن البنتاغون في 17 يناير/كانون الثاني أنهم سيحاولون إسقاط صاروخ بالستي عابر للقارات في وسط مساره بواسطة الصاروخ الاعتراضي الجديد.

    وقد أسقط هذا الصاروخ هدفا على ارتفاع يقارب 100 كيلومتر فوق المحيط الهادئ في 30 مايو/أيار 2017. وقال مدير وكالة الدفاع الصاروخي الأميرال جيمس سيرينغ وقتذاك إن التجربة جرت في ظروف تطبيقية أشبه بظروف المعركة الفعلية.

    بيد أن الخبيرة لاورا غريغو رأت أن سرعة الهدف كانت أقل من سرعة صواريخ كوريا الشمالية التي يجب أن يحمي الصاروخ الجديد أمريكا منها.

    ويرى خبيران أمريكيان مستقلان آخران هما غانس كريستينسن ومات كوردا، أنه حتى إذا تم تطوير صاروخ SM-3 Blk IIA ليحقق السرعة اللازمة فإنه لن يستطيع إسقاط ما تصنعه روسيا والصين من صواريخ متطورة رغم أن الرئيس ترامب شدد على ضرورة أن تدمر دفاعات الولايات المتحدة أي صاروخ يهاجمها.

    إطلاق صاروخ يارس
    © Sputnik . Sergei Razbakov, Andrei Mazunin
    إطلاق صاروخ "يارس"

    فمثلا، قد تعجز دفاعات أمريكا عن إيقاف صواريخ "يارس" الروسية أو "سارمات" في حال انطلقت نحو أهداف في الولايات المتحدة.

    انظر أيضا:

    البنتاغون يكتشف أسلحة منقطعة النظير في روسيا
    صاروخ فتاك يخيف خصوم روسيا
    كل صاروخ لهذا النظام يصيب هدفه
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أمريكا, صاروخ, تجربة, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik