04:04 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    شنت المقاتلة الهجومية من طراز "سو-25 إس إم 3" هجوما صاروخيا على أحد الأهداف لعدو افتراضي.

    يبين الفيديو، الذي نشرته الخدمة الإعلامية للمنطقة العسكرية الجنوبية، أن المقاتلات حلقن على ارتفاع منخفض للغاية، وعلى مسافة قريبة من بعضهم البعض. وعادة ما يتم استخدام هذه الوضعية في العروض العسكرية الجوية.

    وجاء في بيان للخدمة الإعلامية "تفوق طاقم "سو-25 إس إم 3" على أنظمة الدفاع الجوي للعدو الافتراضي، وأطلق صواريخ موجهة وقنابل قابلة لتغيير مسارها على الأهداف الافتراضية"

    يشار إلى أنه شارك بالتدريب أكثر من 6 مقاتلات وأكثر من 200 طيار وتقني ومتخصصون في خدمات الدعم الأرضي في تنفيذ الطلعات الجوية.

    المقاتلة القاذفة "سو-25" التي يصفها الطيارون العسكريون بالدبابة الطائرة، دخلت الخدمة في صفوف القوات الجوية الروسية في عام 1975. ويتم تجديد شبابها بين الفينة والأخرى حتى تواكب ركب العصر.

    وقد تم تطوير الكثير من طائرات "سو-25" إلى مستوى "سو-25 إس إم". وأخيرا بدئ بتطويرها إلى مستوى "سو-25 إس إم 3". وتسلمت القوات الجوية الروسية أولى دفعات طائرات "سو-25 إس إم 3"، في فبراير/شباط من عام 2013. والآن يخضع المزيد من طائرات "سو-25 إس إم" للعملية التطويرية التحديثية.

    وحصلت طائرة "سو-25 إس إم 3" على إلكترونيات الطيران الجديدة الروسية الصنع التي تمكّن الطائرة من استخدام الصواريخ الأكثر تطورا والقنابل الموجهة، وتمكّنها من خوض المعركة الجوية بالإضافة إلى مهاجمة الأهداف الأرضية على اختلاف أنواعها.

    وتم إكساب طائرة "سو-25 إس إم 3" القدرة على مكافحة طائرات العدو الموجهة عن بعد التي هي بدون طيار، بمنتهى الفعالية، فهذه الطائرة تستطيع استخدام سرعات شتى بدءا من 1000 كيلومتر في الساعة وانتهاءا بـ100 كيلومتر في الساعة، وبمقدورها بالتالي الوصول إلى مكان وجود طائرات الدرونز المعادية في أسرع وقت، ومهاجمتها بغير استعجال.

    الكلمات الدلالية:
    سو-25, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook