09:22 24 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    غواصة ياسن

    الغواصات الروسية قوة لا تقهر...ما ميزات هذا السلاح (صور+فيديو)

    © Photo/ JSCo "PO "Sevmash"
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 60

    يمتلك الأسطول الروسي عشرات الغواصات، ويعتبر أسطول الغواصات الروسي واحدا من أقوى أساطيل الغواصات في العالم.

    ويضم الأسطول الروسي الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية والغواصات التي تعمل بالطاقة الكهربائية.

    وأهم ما يميز الغواصة "النووية" عن غيرها من الغواصات هو القدرة على البقاء في البحر لمدة أطول.

    وتملك الغواصات "الكهربائية" (أو غواصات الديزل) أيضا ميزة مهمة هي أن غواصة الديزل لا تصدر ضجيجا كبيرا، ولهذا فإن اكتشافها وتدميرها أمر صعب.

    ونتحدث في هذه المقالة عن إمكانيات بعض الغواصات الروسية التي اخترناها.

    بوسيدون (سلاح يوم القيامة):

    وما يسمى بـ"بوسيدون" عبارة عن غواصة روبوتية خالية من طاقم بشري تشبه الطوربيد الكبير. وتستطيع هذه الغواصة التي تعمل بالطاقة النووية أن تسير تحت سطح الماء بسرعة تزيد على 200 كيلومتر في الساعة إلى أي مكان. ومن المستحيل أو شبه المستحيل إعاقتها.

    ومما يزيد من خطورة البوسيدون النووي الروسي أنه يستطيع أن يحمل قنبلة نووية. وترى مصادر أجنبية أن البوسيدون الروسي قادر على افتعال التسونامي المشع المدمر. لهذا فإن المصادر الغربية تسميه بـ"آلة يوم القيامة".

    آلة بوسيدون الغواصة
    وزارة دفاع روسيا
    آلة "بوسيدون" الغواصة

    وقد عرضت هذه المنظومة بالخطأ على التلفزيون الروسي، وسميت بمنظومة "ستاتوس-6"، ووفقا للمعلومات التي وردت بالخبر، فإن المنظومة هي عبارة عن جسم على شكل صاروخ بحري ضخم ذاتي الدفع، مدى إبحاره يصل إلى 10 ألاف كم، وبعمق يصل إلى 1000 متر.

     ووفقا للصور التي عرضت فإن مهمة هذه المنظومة تدمير المواقع الاقتصادية الحيوية لدى العدو على الشريط الساحلي، وإلحاق ضرر مؤكد لمساحات واسعة من البلد عن طريق نشر تلوث إشعاعي، يجعل هذه المساحات غير صالحة للاستخدامات الزراعية والعسكرية والاقتصادية لمدة طويلة.

    بوريي:

    تعتبر الغواصة الروسية "بوريي" أقوى غواصة نووية بنيت في أي وقت مضى. ويوجد على متن كل غواصة 16 صاروخا باليستيا إر إس أم-56 "بولافا". ومدى هذه الصواريخ يسمح لها بضرب أي مكان في الكرة الأرضية.

    إطلاق صاروخ بولافا
    Courtesy of Northern Fleet press service
    إطلاق صاروخ "بولافا"

    وتصل قوة الرؤوس النووية التي يمكن لتلك الغواصة الروسية أن تطلقها 10 أضعاف القنبلة النووية الأمريكية التي تم إلقاؤها على مدينة هيروشيما اليابانية.

    وتتميز النسخة الجديدة من غواصات بوري بأنها تمتلك أنابيب إطلاق صواريخ لعشرين صاروخا مقارنة بالنسخ السابقة التي لا تملك إلا 16 أنبوب لإطلاق الصواريخ النووية.

    وتتفوق الغواصة الروسية الجديدة على غواصات أوهايو الأمريكية في أمور عدة أبرزها أن مدى الصواريخ التي تحملها الغواصة الروسية يزيد عن مدى صوايخ غواصات أوهايو الأمريكية بمقدار 2000 كم، إضافة إلى أن الغواصات الأمريكية لا يمكنها الإبحار على أعماق كبيرة مقارنة بالغواصات الروسية الجديدة.

    ياسن:

    وتم الانتهاء من غواصات "ياسن" الروسية عام 2010 ودخلت الخدمة في الأسطول الروسي عام 2013 بقدراتها.

    يبلغ طول غواصة "ياسن" 132 مترا ويتكون طاقمها من 90 فردا فقط وهو عدد أقل من عدد طواقم الغواصات الأمريكية التي تتطلب عددا أكبر.

    روسيا تختبر صاروخ تسيركون
    © Sputnik .
    روسيا تختبر صاروخ "تسيركون"

    وتستطيع الغواصة الروسية إطلاق صواريخ في الوضع العامودي، وتصل سرعتها أثناء الطفو إلى 60 عقدة بحرية بينما تكون السرعة تحت الماء 30 عقدة، ويضاف إلى ذلك أنها يمكن أن تعمل في وضع الإبحار الهادي بسرعة 20 عقدة بحرية.

    وتمتلك الغواصة الروسية قدرات تسليح متقدمة تتنوع بين الطوربيدات والصواريخ التي تمكنها من استهداف السفن والغواصات المعادية وتنفيذ هجمات أرضية.

    تملك الغواصة منصة إطلاق للصواريخ المجنحة "كاليبر" و"أونيكس" و"تسيركون" الأسرع من الصوت.

    انظر أيضا:

    ظهور صور أحدث غواصة نووية روسية
    غواصة "روبوت" روسية تنجز مهمة قتالية في سوريا (صورة)
    غواصة روسية تطلق 20 صاروخا نوويا في وقت واحد
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik