08:05 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    بعد الإصلاح والتحديث، ستحصل السفينة على منصات إطلاق موحدة وستكون قادرة على حمل أنواع مختلفة من الصواريخ.

    أعلن وزير الصناعة والتجارة الروسي، دينيس مانتوروف، أن الطراد النووي الصاروخي "أدميرال ناخيموف" سيزود بمنصات إطلاق موحدة ستكون قادرة على حمل أنواع مختلفة من الصواريخ.

    وقال مانتوروف وفقا لوسائل إعلام روسية: "بناء على مفهوم توحيد منصات الإطلاق التي ينفذها الأسطول العسكري البحري، فإن هذه السفينة ستستطيع حمل أنواع مختلفة من الصواريخ".

    وأشار الوزير إلى أنه، بشكل عام، يتم تحديث الطراد في الموعد المحدد. وأوضحت وزارة الدفاع الروسية متطلبات السفينة وتكوين أسلحتها، وحددت مقدار التمويل وتوقيت الانتهاء من تحديثها.

    في الوقت الحاضر، يخضع طراد الصواريخ، الأدميرال ناخيموف، لإصلاحات وتحديثات في شركة "سيفماش. وذكرت سابقا الخدمة الصحفية للمؤسسة، أنه في عام 2020 من المخطط إطلاق السفينة إلى الماء.

    ويجب استكمال التحديث العميق للطراد قبل عام 2021. وسيزود الطراد، على وجه الخصوص، بصواريخ كروز "كاليبر"، ونظام الدفاع الجوي "بوليمينت ريدوت"، وسيتم زيادة الذخيرة المضادة للطائرات بشكل كبير. بالإضافة إلى ذلك، سيتم استبدال أنظمة طاقة السفينة، وسيتم تثبيت جهاز كمبيوتر جديد متعدد الوظائف.

    تم إطلاق "الأدميرال ناخيموف" في عام 1986. وبدأ تحديث عميق للسفينة في عام 2013.

    انظر أيضا:

    إطلاق صاروخ من متن طراد "ستويكي" (فيديو)
    أحدث طراد يستخدم منظومة "باكيت" لأول مرة في بحر اليابان (بحر الشرق)
    طراد يطارد حاملات الطائرات الأمريكية ضمن قائمة أخطر 5 بوارج حربية
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, سلاح روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook