05:42 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    ستتلقى كتيبة الصواريخ المحمولة المضادة للطائرات الـ24 أول منظومات من طراز إس-350 "فيتياز". وتتمثل مهمتها الرئيسية في حماية المرافق الاستراتيجية المهمة في إقليم كراسنويارسك وجمهورية خاكاسيا وغيرها من مناطق سيبيريا. وستقوم المنظومة بتغطية منطقة كبيرة من البلاد وتغيير مواقعها حسب المواقف.

    وستتمكن الكتيبة الـ24 من الوصول إلى أي منطقة من شرق البلاد. إذ يقوم العسكريون بالوصول إلى الموقع الجديد وينشرون المعدات بسرعة ويطلقون النار ويغيرون الموقع على الفور. ويساعد هذا التكتيك على جعل وصول العدو لهذه الكتيبة أمرا مستعصيا، إذ أن العثور على الكتيبة في غابات سيبيريا الشاسعة "تايغا"، يكاد يكون مستحيلا، حتى في حال مراقبة تحركات المنظومة بواسطة الأقمار الصناعية.

    وسيسمح استخدام "إس-350" بتغطية مساحات كبيرة من سيبيريا بواسطة "مظلة".

    وتعود فكرة إنشاء ألوية الدفاع الجوي المتنقلة إلى أوائل التسعينيات من القرن الماضي، عندما تم تزويد القوات بمنظومة "إس-300" بكميات كبيرة. وكانت إحدى الوحدات المسلحة بهذه المنظومة تتركز في دول البلطيق، وتم لاحقا سحبها إلى روسيا. وتم على أساسها نشر كتيبة الدفاع الجوية المتنقلة الـ14، القادرة على التنقل بسرعة في المناطق الشمالية الغربية من البلاد، لكن تم حلها في وقت لاحق، حسبما قال القائد السابق لقوات الصواريخ المضادة للطائرات ألكسندر غوركوف لصحيفة "إزفيستيا" الروسية.

    كما أشار إلى أن "إس-350" قادرة على التنقل بمفردها وبواسطة السكك الحديدية والمياه والنقل الجوي. وتتميز "إس-350" بسهولة التنقل وتتيح خصائصها المجال لنقل المنظومة مع "بانتسير"، الأمر الذي يتيح الفرصة لاستخدام المنظومتين معا، وهي ميزة أخرى لمنظومة "فيتياز".

    وتتألف منظومة "إس-350" من ثلاث وحدات، هي نقطة التحكم القتالي 50К6، ومحطتي رادار 50N6، و8 منصات إطلاق ذاتية الدفع 50P6.

    منظومة إس-350 فيتياز للدفاع الجوي
    © Sputnik . Ramil Sitdikov
    منظومة "إس-350 فيتياز" للدفاع الجوي

    وتضم منصة الإطلاق 12 صاروخا، موجودة في حاوية. وتستطيع بطارية واحدة من "فيتياز" تدمير 12 صاروخا باليستيا و16 هدفا جويا على بعد يصل إلى 60 كيلومترا وارتفاع من 10 إلى 30 كيلومترا.

    كما سيتم تزويد المنظومة بصاروخين حديثين: 9إم100 قصير المدى و9إم96 متوسط المدى. وكلا الصاروخين مجهزين برأس حربي "ذكي".

    ومن الجدير بالذكر "إس-350" آلية وطاقم التحكم بها يتألف من 3 أشخاص وهو مسؤول فقط عن تجهيز المنظومة للإطلاق وإعطاء الأوامر لتدمير الأهداف. وتقوم المنظومة بنفسها بالبحث ومرافقة الهدف، ويحتاج وضع المنظومة في حالة الاستعداد القتالي حوالي 5 دقائق فقط.

    وتجدر الإشارة إلى أن "إس-350" تتميز بالقدرة على الحركة أكثر من سابقاتها، ما يسمح بإعادة نشرها بسرعة. كما تتقدم منظومة "إس-350" على "إس-300" في الحماية من التشويش الإلكتروني. ويظن الخبير العسكري كونستانتين سيفكوف أن الغرب لا يملك نظاما للتشويش الإلكتروني  قادرا على إعاقة منظومة "إس-350"، بينما تقدر المنظومة الروسية الجديدة على مقاومة ما يملكه أو سيملكه الآخرون من وسائط التشويش الإلكتروني

    انظر أيضا:

    من هو أول حائز على "إس-350"
    روسيا تختبر صاروخ "إس-350"
    القوات الجوية تحصل على "فيتياز" وحوالي 10 منظومات "بانتسير"
    الكلمات الدلالية:
    الأسلحة الروسية, إس-300, سيبيريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook