20:46 24 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    منظومة إس-500 للدفاع الجوي

    وسائل إعلام صينية تقييم احتمال تصدير "إس-500"

    © Photo / وزارة الدفاع الروسية
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    1162

    قيمت الصحيفة الصينية "سوهو" في إحدى موادها نظام الدفاع الجوي الروسي، والذي يعتبر الأقوى في العالم.

    وأشار الصحفيون في سوهو إلى أن روسيا تولي دائما أهمية خاصة لتطوير أنظمة الدفاع الجوي. أنظمة الدفاع الجوي الروسية معروفة للعالم أجمع بكفاءتها وموثوقيتها والتكنولوجيا العالية. يستمر البحث والتطوير في هذا المجال حتى يومنا هذا، وكانت نتائجه منظومة صواريخ للدفاع الجوي "إس-500"، والتي ينبغي أن يتسلمها الجيش الروسي قريبًا.

    وكتب الصحفيون الصينيون: "هذه أقوى منظومة دفاع جوي في العالم تم بناؤها على الإطلاق".

    "إس-500"- فيها الكثير من التغييرات مقارنة بالجيل السابق "إس-400". على وجه الخصوص، ستكون قادرة على مواجهة الأهداف الجوية الحالية بكفاءة أكبر. يمكنها تدمير صواريخ مجنحة أسرع من الصوت وطائرات وطائرات دون طيار.

    ولفت الصينيون الانتباه إلى أن منظومة "إس-500" لديها إمكانيات تصدير عالية. ومن المحتمل أن العديد من الدول تريد تجديد ترسانتها العسكرية بهذا السلاح.

    وليس من المستبعد أن تكون إحدى هذه الدول هي الصين، التي سبق أن حصلت على سلفها "إس-400". ومع ذلك، في الوقت الحالي، لا يُعرف ما إذا كانت موسكو ترغب في تصدير هذه الأسلحة، لأنها تتفوق على كل ما تم إنشاؤه مسبقًا.

    وقال الخبراء الصينيون: "هذا السلاح من الدرجة العالية، تحتفظ روسيا بأدق المواصفات الفنية لمنظومة الصواريخ الدفاعية الجوية "إس-500" يمكن أن نفترض أن موسكو لا ترغب في مشاركة هذه الأسرار مع دول أخرى".

    وصرح محللون: احتمال أن ترغب روسيا في السنوات المقبلة في تصدير "إس-500" صغير للغاية. تدرك موسكو أنها تمتلك أسلحة فريدة ليس لها نظائرها في العالم، فمن المحتمل أن ترى أنظمة الدفاع الجوي هذه في ترسانات البلدان الأخرى عندما يصل تطوير جيل جديد من هذه الأنظمة إلى المرحلة النهائية.

    انظر أيضا:

    خبير يكشف عن إمكانيات منظومة "إس-500"
    موسكو: صناعة منظومة "إس-500" في المرحلة النهائية
    روسيا... إتمام صنع منظومة صواريخ "إس-500" قريبا
    الكلمات الدلالية:
    إس-500, سلاح روسيا, إس-400, الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik