Widgets Magazine
11:00 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    بي-12

    طائرات "النورس" المحدثة تصطاد الغواصات النووية

    © Sputnik . Alexey Danichev
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    يحدث الأسطول الروسي الطائرات البرمائية الأسطورية بي-12.

    بدأت القوات البحرية الروسية بتحديث الطائرات البرمائية بي-12 "تشايكا" (النورس). وسوف تصبح الطائرات المحدثة صيادا للغواصات النووية: وهي لن تكون قادرة على اكتشاف الغواصات النووية فحسب، بل ستتمكن من مراقبة أحدث الغواصات النووية لفترة طويلة. وتم استبدال معدات متن الطائرة بالكامل على طائرات "تشايكا" التي حدثت أولا، وتم تركيب نظام سونار جديد وأجهزة استشعار وكاشف الشذوذ المغناطيسي، وكذلك تم تحسين القنابل والطوربيدات.

    وتعتبر السفينة الطائرة من أقدم الطائرات الموجودة في خدمة الأسطول الروسي. وقامت بي-12 بأول رحلة في عام 1960، وتم الإنتهاء من إنتاجها في عام 1973. وتم تصنيع الطائرة في الأصل لتكون طائرة برمائية مضادة للغواصات، ويجب عليها إجراء عمليات البحث ومحاربة غواصات العدو. ويعتقد رئيس الأركان العامة السابق للبحرية الأميرال فالنتين سيليفانوف أن المعدات الجديدة تمنح "تشايكا" حياة ثانية.

    وقال فالنتين سيليفانوف لصحيفة "إزفيستيا" الروسية:

    "يجب تحديث هذه الطائرة بشكل جدي، إنها تحتاج إلى معدات ومحركات جديدة، والأهم من ذلك وسائل كشف حديثة وفعالة. الطائرات تعثر على الغواصة أسرع من السفن. خلال ساعتين أو ثلاث ساعات، يمكن للطيار استكشاف نصف بحر البلطيق أو البحر الأسود، أما السفينة المضادة للغواصات تحتاج ليومين أو ثلاثة. ويمكن الاستفادة من "تشايكا" في بحر البلطيق وبرانتس والبحر الأسود والياباني.

    بسيطة وموثوقة:

    في الأسطول، تم استخدام طائرة بي-12 بنشاط في كل من البحار الجنوبية والشمالية وحصلت على شهرة طائرة بسيطة وموثوقة بين البحارة، وفقا للخبير.

    وكانت طائرة "النورس" أكبر طائرة برمائية في العالم. يتكون طاقم الطائرة من أربعة أشخاص - القائد والمساعد والملاح ومشغل الراديو. ميزة الطائرة هي - جناح منحني على شكل حرفV ، يشبه طيور النورس أثناء تحليقها. بفضل ميزة التصميم هذه، حصلت هذه الطائرة على هذا الاسم.

    ويشبه الجزء السفلي من جسم الطائرة من طراز بي-12 سفينة سريعة بحيث يمكن الهبوط والإقلاع من سطح الماء. إنها لا يمتلك فقط صفات ديناميكية هوائية ممتازة، ولكنها قادر على التغلب على موجات البحر بسرعة عالية دون غوص مقدمتها في الماء.

    ويمكن للطائرة الإقلاع في عاصفة بقوة ثلاث درجات. يمكن أن تستخدم الطائرات البرمائية المطارات الأرضية - ولهذا الغرض فهي مزودة بمعدات الهبوط القابلة للسحب مع عجلات الهبوط القابلة للطي.

    تبلغ سرعة السفينة الطائرة أكثر من 550 كم / ساعة، لكن خلال الدوريات تحاول التقيد بسرعة تجول تبلغ 320 كم / ساعة. في منطقة الدورية على بعد 600 كم من القاعدة، يمكن للطائرة القيام بدوريات لأكثر من ثلاث ساعات. الحمل القتالي لهذه الطائرة هو من 1.5 طن إلى 3 أطنان.

    بي-12 بي سي
    © Sputnik . Ekaterina Shtukina
    بي-12 بي سي

    ليس فقط الصواريخ:

    هناك أكثر من عشرين مجموعة من الأسلحة ل "بي-12"، والتي يمكن أن تختلف تبعا للوضع. يتم حمل وسائل البحث وتدمير غواصات العدو على حد سواء في المقصورة الداخلية وعلى التعليق الخارجي. يوجد في ترسانتها عوامات لكشف غواصات العدو، بالإضافة إلى قنابل مضادة للغواصات بلاب-250-120 وبلاب-50، التي يتم إسقاطها على غواصة تم اكتشافها من ارتفاع يتراوح بين 50 م إلى 8 كم.

    لكن تعتبر القوة الرئيسية للطائرة هي طوربيدات ذاتية التوجيه أ تي-1 وأ تي-1إم ، قادرة على العثور على هدف على بعد كيلومتر ونصف من مكان الهبوط. هناك أيضًا نسخة للطائرة، يمكن تسليحها بالقنابل النووية المضادة للغواصات سي كي-1 "سكالب". كلاهما يصلات بسهولة إلى غواصة العدو على عمق 500 متر.

    ولم يعمل صيادو الغواصات فقط في البحار الحدودية. في الستينيات من القرن الماضي، قاموا، الصيادون المتمركزون في مصر، مع سرب من سفن البحرية السوفيتية بدوريات في البحر الأبيض المتوسط.

    تم إنشاء طائرة الإنقاذ بي-12 بي سي أيضًا على أساس "النورس". تم تجهيز مقصورة الشحن في الطائرة بأماكن لإيواء الجرحى والمعدات الطبية والإنقاذ. يضم الطاقم طبيبا، ويتم توفير قارب قابل للنفخ مع محرك للإنقاذ في المياه. ويمكن أن يأخذ "المنقذ" على متن الطائرة من 15 إلى 29 مصاب.

    وأثناء الخدمة، سجلت الطائرة ما يقرب من خمسين رقمًا قياسيًا عالميًا بين الطائرات من فئتها - بالسرعة، وسرعة الارتفاع، ووزن البضائع المرفوعة إلى ارتفاع ومدى معين.

    بي-12
    © Sputnik . Alexey Danichev
    بي-12

    انظر أيضا:

    وزارة الدفاع تستعد لإرسال طائرات برمائية من طراز "بي-200"
    روسيا ترسل إلى الولايات المتحدة عشر طائرات برمائية "بي -200"
    بالفيديو...اختبار أضخم طائرة برمائية بالعالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik