03:55 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 225
    تابعنا عبر

    أظهرت روسيا، ولأول مرة، الصاروخ الذي تفوق سرعته سرعة الصوت "كينجال" في مسابقات الألعاب الحربية الدولية.

    وشاركت في العرض مقاتلتين حربيتين من طراز "ميغ-31 كي" مزودتين بالصاروخ الأسرع من الصوت "كينجال". كما ردعت مقاتلات هجومية وقاذفات حربية هجوم عدو افتراضي من منظومات دفاع جوي على الطائرتين المزودتين بالصواريخ الحديثة.

    ويشار إلى أن الصواريخ قامت باستهداف حوالي 60 هدف متنوعا.

    وكان الرئيس الروسي، قد أعلن خلال رسالته إلى الجمعية الفدرالية، يوم 1 آذار/مارس 2018، عن تطوير أحدث أنواع الأسلحة القادرة على تجاوز نظام الدرع الصاروخي والدفاع الجوي، والتي تفوق سرعتها سرعة الصوت، مثل أنظمة الدفاع الجوي "كينجال"، "أفانغارد" "بوريفيستنيك"، ومنظومة الليزر القتالي "بيريسفيت" والغواصة النووية غير المأهولة "بوسيدون".

    وبدأ في روسيا عام 2008 إصلاح عسكري واسع النطاق، أصبح أحد أهم عناصره برنامج إعادة تسليح القوات المسلحة. وتقرر في عام 2010 تخصيص 20 تريليون روبل (317 مليار دولار حسب سعر الصرف الحالي) حتى عام 2020 ، بهدف إيصال نسبة التقنيات الجديدة في القوات المسلحة إلى 70 بالمئة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook