03:26 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 74
    تابعنا عبر

    لا يزال المؤرخون العسكريون يتجادلون حول من فاز في سماء فيتنام قبل 40 عامًا، مقاتلات ميغ- 21 السوفيتية أو إف-4 فانتوم الأمريكية. ومثلت الطائرات مدارس طيران مختلفة، فانتوم المدججة بالسلاح قورنت ميغ السريعة.

    وزن F-4  بمقعدين يقرب من 19 طنا، وطول المقاتلة أكثر من 20 متر، وطول جناحيها 12 مترا. تشبه ميغ- 21 التي يبلغ وزنها 10 أطنان بجناح طوله 8 أمتار الطفل على خلفية فانتوم. لكنها كانت مرعبة، فالقدرة على المناورة الهائلة والرؤية المنخفضة جعلت الطائرة خصمًا قويا لفانتوم.

    ميغ-21
    © Sputnik . V. Suchodolskiy
    ميغ-21

    كان لها مزاياها، حيث يمكن للطيارين مراقبة الوضع والمناورة والسيطرة على الأسلحة في وقت واحد. كان يتم تعليق من 6 إلى 8 صواريخ "جو – جو"  AIM-7 Sparrow  أو AIM-9 Sidewinder. كانت ميغ تحمل صاروخين  AA-2، لكن كان لديها مدفع 23 ملم، والذي أثبت أنه وسيلة قيمة للغاية للتدمير في القتال القريب. قيمة للغاية لدرجة أنه بعد حرب فيتنام، قام الأمريكيون أيضًا بتزويد الفانتوم بمدفع فولكان بست سبطانات.

    قاذفات قنابل من طراز فانتوم تابعة للقوات الجوية الإسرائيلية، خلال عرض عسكري.20 يوليو/ تموز عام 1971
    © AP Photo
    قاذفات قنابل من طراز "فانتوم" تابعة للقوات الجوية الإسرائيلية، خلال عرض عسكري.20 يوليو/ تموز عام 1971

    كانت التكتيكات المعتادة لطائرات ميغ الهجوم من الأعلى على أسراب القاذفات الأمريكية، والمقاتلات التي ترافقها. باستخدام تفوقها بالسرعة، تدخل الطائرات الفيتنامية بين الأمريكية، وتضرب في وقت واحد العديد من الطائرات، ثم تدور وتسحبت الأمريكية إلى معارك فردية. كانت الطائرة F-4 مرئية بوضوح بسبب الحجم الكبير والدخان الذي تنتجه محركاتها، وفقًا لمجلة "ناتشونال إنترست".

    كانت النتيجة في سماء فيتنام لصالح طائرات ميغ: 103 طائرات فانتوم مدمرة مقابل 66 من ميغ-21.

    انظر أيضا:

    مقاتلة "ميغ-21" أفضل من "إف-22" في حرب طويلة
    في أول تجربة قتالية... "ميغ-21" تسقط طائرة أمريكية
    الهند: أسقطنا مقاتلة باكستانية وفقدنا "ميغ 21"
    الكلمات الدلالية:
    فيتنام, ميغ-21, أسلحة, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook