16:58 17 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    تدرس الولايات المتحدة إمكانيات الغواصة الروسية الواعدة، التي ستصبح تطور لمشروع "بيرانيا" السوفيتي.

    وتعمقت مجلة "ناشيونال إنترست" في موضوع أسطول الغواصات الروسية. وتحدثت عن الغواصة الصغيرة "بيرانيا".

    وتختلف الغواصة عن منافساتها بحجمها الصغير جدا وقوة أسلحتها. ووفقا للأمريكيين، القوات البحرية الأمريكية لا تملك غواصات مثل "بيرانيا"، بفضل مهامها الخاصة.

    الولايات المتحدة بعيدة جدا عن المناطق التي تهتم بها، لذلك أغلب الغواصات الأمريكية قادرة على قطع مسافات كبيرة والعمل على بعد كبير.

    غواصة "بيرانيا" الروسية ليست مصممة للإبحار إلى البعيد، ولكنها أكثر فعالية في الاستخدام في العمليات بالقرب من الساحل. الغواصة قادرة على قطع 1.2 ألف ميل دون التوقف والطفو فوق الماء بفضل محرك التوربينات الغازية. وتعمل الغواصة الصغيرة (طولها 66 مترا فقط) 30 يوما بشكل مستقل.

    كما أثارت أسلحة الغواصة اهتمام المجلة. إنها قادرة على استخدام ألغام من طراز "بي إم تي" وطوربيدات "لاتوش"، وكذلك أسلحة راديو إلكترونية مصممة خصيصا لها. بالإضافة إلى ذلك يمكن أن تستوعب معدات الغوص، على سبيل المثال قوارب "سيرينا-أو" المائية، التي تستخدم في العمليات الخاصة تحت الماء.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: الغواصة "كولبينو" تقوم بتجربة إطلاق ناجحة لصواريخ "كاليبر"... فيديو
    "خطط الناتو المجنونة" لإغراق الغواصات الروسية
    أسطول الغواصات النووية الروسي يتوسع
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, غواصة أمريكية, غواصة, سلاح روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik