05:41 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تذكرت المجلة الأمريكية "ناشيونال إنترست" العينات التجريبية للبنادق السوفيتية وسردت أغربها.

    تشير المقالة إلى أن اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفيتية قد وسع آفاق تجارة الأسلحة بشكل كبير، حيث صنع سبطانة ثلاثية. وعلبة السبطانة، مصنوعة من البوليمرات البلاستيكي، فضلاً عن تحقيق معدل مرتفع للغاية من إطلاق النار.

    وكتبت المجلة: "لقد أصبحت روسيا مسقط رأس العديد من الرشاشات غير العادية التي صنعت وفقًا لمخطط البلبوب (سلاح صغير توجد فيه آلية الهجوم والمخزن في المؤخرة خلف الزناد)".

    تتضمن القائمة تي كي بي-011 وتي كي بي-022. ويسميهم مؤلف المادة أسلحة من أفلام عن الكائنات الفضائية. في هذه العينات، تم إدخال المخزن، كما في AK ، خلف الزناد، مما يجعلها صغيرة. في الوقت نفسه، يتمتع كلا الرشاشين ببيئة عمل ممتازة بفضل الفتحة لإخراج الخراطيش الفارغة. تحلق ليس جانبا، ولكن إلى الأمام ، وهو مريح جدا لمطلق النار.

    التالي في القائمة هو  تي كي بي-0146، الذي أذهل المجلة بمعدل الإطلاق.

    وقالت المجلة: "لم يكن الغريب فيه مظهره فحسب، بل أيضًا معدل إطلاق النار. ويحدث إطلاق النار بثلاثة أوضاع: إطلاق نار أحادية وتلقائية ورشقات نارية.

    في وضع إطلاق النار التلقائي، يزيد معدل إطلاق النار من 600 إلى 2000 طلقة في الدقيقة.

    كما أدهش المجلة رشاش تي كي بي-59، بثلاث سبطانات ومخزن ثلاثي. وتخلص المجلة إلى أنه لم يتم اعتماد أي من هذه العينات في الخدمة.

    انظر أيضا:

    هول في ميدان القتال... بندقية رشاشة روسية جديدة تنال حقها من التقدير
    شاهد… صيانة أخطر رشاش روسي في لحظات
    تصنيف أمريكي لأقوى رشاشات في العالم والروسي في المرتبة الأولى
    الكلمات الدلالية:
    بندقية, أسلحة, الاتحاد السوفيتي, رشاش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik