21:21 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 150
    تابعنا عبر

    يحدد برنامج الدولة للأسلحة في روسيا للفترة 2018-2027 عددًا من المهام الطموحة للتحديث الشامل لإمكانيات البلاد، الأمر الذي يقلق الغرب كثيرًا.

    أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، أليكسي كريفوروتشكو، في وقت سابق أن مجمع الطيران بعيد المدى الواعد (باك دا) سوف يدخل في خدمة القوات الجوية الفضائية الروسية قبل حلول عام 2027.

    وقال كريفوروتشكو في مقابلة مع موقع "أوبورونا روسيا": "وفقا لبرنامج التسلح الحكومي، حتى عام 2027، ستدخل أسلحة ومعدات عسكرية حديثة في الخدمة، التي في خصائصها ليست أدنى من نظائرها الأجنبية، وغالبا ليس لها نظائر في العالم".

    وأشار كاتب في مجلة "ميلاتري واتش" الأمريكية إلى أنه حتى الأن ليس واضح: ما إذا كان الحديث عن نماذج أولية محسنة أو إنتاج ضخم. وهو يذكر أن سو-57 هي من الأشكال الأولية التي تم تطويرها في إطار برنامج باك دا، وكانت لفترة طويلة بمثابة نماذج أولية.

    واليوم، يضع الكرملين أمام نفسه عدد من المهام الطموحة التي تهدف إلى التحديث الشامل للإمكانات العسكرية للبلاد، بدء من حاملات الطائرات وصواريخ كروز الأسرع من الصوت إلى الجيل الجديد من المقاتلات وأنظمة الصواريخ للدفاع الجوي. يذكر الكاتب أن روسيا بدأت استئناف الإنتاج الضخم للقاذفة الإستراتيجية الأسرع من الصوت تو -160إم2 في عام 2017، والتي تعتبر حاليًا أكثر القاذفات استعدادًا للقتال في العالم.

    وقال الكاتب: "باك دا مطورة من أجل أن لا تفثد روسيا تفوقها في هذا المجال".

    حتى الآن، تظل إمكانيات باك دا وطبيعة التقنيات التي ستستخدمها غير محددة. ولكن بالنظر إلى المزايا التكنولوجية لروسيا، يمكن افتراض أن القاذفة ستكون شبح، ومدى تحليقها بعيد للغاية وستكون قادرة على حمل صواريخ أسرع من الصوت، بما في ذلك الصواريخ الباليستية.

    بالإضافة إلى ذلك، من الممكن أن تكون القاذفة قادرة على استخدام القدرة الدفاعية للدفاع الجوي مثل طائرة B-21 الأمريكية.

    وأضاف الكاتب أنها على الأرجح، ستكون قادرة على تنفيذ هجمات من ارتفاعات عالية في الفضاء القريب.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية تعلن موعد دخول "باك دا" الخدمة
    خصائص "باك دا" تثير اهتمام وسائل إعلام أمريكية
    روسيا تبدأ بإنتاج قاذفات "باك دا" الاستراتيجية
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, الفضاء, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook