01:32 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    اختبر الجيش الصيني الصاروخ الباليستي "JL-3" الجديد، والذي يمكنه ضرب الأهداف في أي مكان في الولايات المتحدة.

    عقدت المناورات في 22 ديسمبر/كانون الأول، في خليج بوهاي، في الجزء الشمالي الغربي من البحر الأصفر. وراقبت أقمار الاستخبارات الأمريكية المناورات، وفقا لما ذكرت صحيفة "واشنطن تايمز".

    وجرى الإطلاق على خلفية مخاوف الصين من إطلاق كوريا الديمقراطية صاروخًا بعيد المدى. لم يتم الكشف عن تفاصيل أخرى للتدريبات.

    ووفقًا لقائد البحرية الأمريكية المتقاعد، جيمس فانيل، تشير هذه المناورات إلى اعتزام بكين إبقاء الولايات المتحدة "تحت تهديد الابتزاز النووي".

    وبحسب الصحيفة، فإن هذه الاختبار هو الاختبار الرابع، على الأقل، لـ "JL-3" في العامين الماضيين.

    انظر أيضا:

    "السفن الأشباح"...الصين تختبر تقنية جديدة لخداع نظام تحديد المواقع العالمي
    الصين تختبر "إس-400" في يونيو
    الصين تختبر صاروخا نوويا من الجيل الجديد (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    سلاح الصين, صاروخ, الولايات المتحدة, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook