15:44 GMT20 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن إنشاء صواريخ أسرع من الصوت بعد الغارة الجوية التي اغتيل فيه الجنرال الإيراني قاسم سليماني.

    قال نائب المدير العام للتنمية العلمية والتكنلوجية لشركة "فيمبيل"، ألكسندر رخمانوف، لقناة "زفيزدا" الروسية إن الأنظمة الروسية للإنذار المبكر من الهجوم الصاروخي قادرة على اكتشاف الصواريخ الأمريكية الأسرع من الصوت في حال تم تصميمها واستخدامها.

    وقال رخمانوف للقناة: "يعتمد نظام التحذير من الهجوم الصاروخي على ظروف استخدام السلاح. إذا مرت هذه الصواريخ عبر مناطق السيطرة، فبالتأكيد سيتم استلام المعلومات، وإذا لزم الأمر، ستتم معالجتها بواسطة الخوارزمية".

    وأكد أيضًا أن الصواريخ التي تفوق سرعة الصوت تمتلك علامات تسمح بمراقبتها.

    وأضاف أعتقد أن هذه الصواريخ ستكون مرئية لأن الأهداف التي تفوق سرعتها سرعة الصوت لديها علامات واضحة بما يكفي للمراقبة، مثل تتبع حركة الصاروخ وسطح عاكس فعال، لذلك نظامنا يمكن أن يكشفها".

    نظام التحذير من الهجمات الصاروخية هو مجموعة من الوسائل التقنية الخاصة للكشف عن إطلاق الصواريخ الباليستية، وحساب مسارها ونقل المعلومات إلى مركز القيادة، والتي يتم على أساسها تسجيل الهجوم على الدولة باستخدام أسلحة الصواريخ واتخاذ قرار تنفيذي بشأن إجراءات الرد.

    الصواريخ الأمريكية الأسرع من الصوت

    في الثامن من كانون الثاني (يناير) ، تحدث دونالد ترامب في خطاب متلفز خاص من البيت الأبيض بعد هجمات إيران على القواعد الأمريكية في العراق واغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني، قائلاً إن صواريخ أسرع من الصوت يتم تطويرها وتصنيعها في الولايات المتحدة.

    وقال ترامب: "صواريخنا كبيرة وقوية ودقيقة ومميتة وسريعة. الآن نحن ننتج أسلحة أسرع من الصوت. إنها بالفعل قيد التطوير والإنتاج".

    انظر أيضا:

    "النقاط العمياء"... كيف اخترقت إيران أنظمة الإنذار المبكر الأمريكية
    من "العين" إلى "القبة"... أنظمة الإنذار المبكر الروسية
    الإمارات تنوي شراء طائرتين للإنذار المبكر و3 طائرات تزود بالوقود
    الكلمات الدلالية:
    الإنذار المبكر, أسلحة, صواريخ أمريكية, صواريخ أسرع من الصوت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook