13:24 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    بعد 16 عاما من الخدمة القتالية المستمرة، أزالت القوات الجوية الأمريكية قاذفات القنابل الاستراتيجية القادرة على استخدام الأسلحة النووية في قواعد أندريسن الجوية في جزيرة غوام في المحيط الهادئ.

    غادرت خمس طائرات من طراز "B-52 ستراتوفورترس" القاعدة في 16 أبريل نيسان وعادت إلى الولايات المتحدة. وأوضحت كيت أناستاسوف المتحدثة باسم القيادة الاستراتيجية الأمريكية أن "القاذفات الأمريكية ستواصل العمل في المحيط الهادئ من قواعد جوية أخرى". وقالت إن سبب انسحاب الطيران هو تعرض غوام للصواريخ الصينية والكورية والروسية.

    سبب آخر محتمل هو جائحة COVID-19 - تقف حاملة الطائرات ثيودور روزفلت في ميناء غوام، حيث أصيب 672 شخصًا من طاقمها. لكن الجيش الأمريكي ممنوع من التحدث في هذا الموضوع، حسب الموقع.

    انظر أيضا:

    خبير عسكري يقارن بين "تو- 95" الروسية و"بي-52" الأمريكية
    الولايات المتحدة تجري مناورات لـ"بي-52" الاستراتيجية في أفريقيا
    "بي-52" ليست فعالة في الحرب مع روسيا
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, غوام, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook