12:54 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 274
    تابعنا عبر

    لماذا تستمر الصين في الحصول على مقاتلات روسية من طراز سو-35 من الجيل الرابع بينما لديها مقاتلات من الجيل الخامس من طراز J-20 في الخدمة؟ تم طرح هذا السؤال من قبل المجلة الأمريكية العسكرية المتخصصة ميلاتري ووتش.

    يمتلك جيش التحرير الشعبي الصيني أكبر أسطول من المقاتلات الثقيلة في العالم. معظمها نسخ من السوفيتية سو-27، التي تمتلكها بكين بالفعل أكثر من روسيا نفسها، أو مصنوعة على أساس سو-30 وسو-35، جي-11بي وجي-15 وجي-16.

    في عام 2017، ظهرت تشنغدو J-20- أول مقاتلة صينية ثقيلة لتحصل على التفوق الجوي، لم يتم إنشاؤها على أساس سو-27. وأصبحت أول مقاتلة خفية صيني وأول مركبة قتالية من الجيل الخامس في الخدمة، ظهرت خارج الولايات المتحدة.

    في نفس الوقت، في الولايات المتحدة، بعد ظهور طائرات F-22 و F-35 ، توقف شراء مقاتلات الجيل الرابع. ومع ذلك، تتخذ الصين نهجا مختلفا. على ما يبدو، لن تتخلى بكين عن طائرات الأجيال السابقة، مما دفع العديد من الخبراء إلى الإيحاء بأن هذا يرجع إلى عدم الثقة في مستقبل جي-20.

    مقاتلات الجيل 4 ++  سو-35 الروسية لديها العديد من المزايا على الأمريكية F-22 والصينية J-20. على سبيل المثال، تفوق سو-35 عليها بسبب حمولتها العالية، وقدرتها على المناورة بسبب ميزات المحرك، ونظام الحرب إلكترونية. كل هذا مفقود في J-20 و F-22.

    على الرغم من أن سو-35 تحتفظ بعدد من المزايا على J-20 ، إلا أن هذا لا يجعلها أفضل مقاتلة في بعض النواحي الأخرى. يُفضل استخدام J-20 في القتال بعيد المسافة، ويرجع ذلك أساسًا إلى عدم وضوحها. في الوقت نفسه، لدى جيش التحرير الشعبي أسباب وجيهة لمواصلة شراء الطائرات الروسية. سو-35 أسهل وأرخص في التشغيل، بالإضافة إلى ذلك، يحصل الصينيون على التكنولوجيا لبرامج الدفاع الخاصة بهم، وخاصة J-10C و J-11D.

    انظر أيضا:

    الصور الأولى لـ"سو-35" الصينية
    "سو-35" الروسية تصبح "ملكة الطائرات" في الصين
    الصين تتدرب على استخدام "سو-35" (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    الصين, سو-35, مقاتلة جي-20
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook