15:31 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 49
    تابعنا عبر

    هاجمت وسائل الإعلام الفيتنامية وسائل الدفاع الجوي الروسية، وعلى وجه الخصوص منظومة "إس-400". ووفقا لخبراء صحيفة فيتنامية، فإنه كان لدى القوات الروسية الوقت الكافي لإثبات حقيقة الكشف عن المقاتلة الأمريكية من طراز "إف-35" عندما كانت في داخل منطقة المنظومة.

    وأشارت الصحيفة أنه من المفترض على منظومة "إس-400" للدفاع الجوي الحذر من المقاتلة الأمريكية "إف-35" من الجيل الخامس.

    ونقلت صحيفة " Dat Viet" الفيتنامية عن مصدر عسكري في الولايات المتحدة أنه "لا يوجد سبب للخوف من منظومة "إس-400" للدفاع الجوي وخاصة تلك المنتشرة في سوريا، وذلك بسبب حقيقة أن المقاتلة "إف-35" تواصل العمل بالقرب من سوريا على الرغم من تواجد المنظومة، بل على العكس يجب على المنظومة الحذر من قدرات المقاتلة الأمريكية".

    وأضافت الصحيفة " في عدة مناسبات عندما ادعت روسيا والصين أن رادارهما اكتشف المقاتلة "إف-35"، اتخذت الولايات المتحدة إجراءً متعمدًا لإخفاء القدرات الحقيقية للطائرة الشبح. ويرجع ذلك إلى حقيقة أن "إف-35" غالبًا ما تكون في رحلة عادية تحمل معدات تزيد من رؤية الرادار".

    وأردفت " ولكن عندما يتعلق الأمر بالقتال، وعندما تطير المقاتلة على ارتفاع منخفض، فإن الأمور تختلف تماما" مشيرة إلى الضربات الجوية من قبل المقاتلة "إف-35 أي أدير" على بعض الأهداف السورية، ودون أي ردة فعل من الدفاعات الروسية أو السورية.

    الجدير بالذكر أن فيتنام كانت تريد شراء منظومة "إس-400" الروسية، ولكن عدلت عن رأيها ولم تتم الصفقة.

    ويشار إلى أن منظومات الدفاع الجوي "إس-400" هي أنظمة صاروخية مضادة للطيران ذات مدى بعيد وقدرة فائقة على ملاحقة أهداف عدة في آن واحد، ومصممة لتدمير طائرات وصواريخ استراتيجية وتكتيكية، صواريخ بالستية وأهداف تفوق سرعتها سرعة الصوت ووسائل أخرى معدة لهجوم جوي في ظروف الدفاع الكيميائي الإلكتروني وغيره.

    ويصل مدى عمل المنظومة إلى 400 كيلومتر، وهي قادرة على تدمير أهداف على ارتفاعات تصل إلى 30 كيلومتراً، ودخلت خدمة القوات المسلحة الروسية عام 2007.

    إنفوجرافيك - منظومتا الدفاع الجوي إي-400 تريومف  وإم آي إم-104 باتريوت انفوجرافيك
    © Sputnik /
    منظومتا الدفاع الجوي "إي-400" تريومف و"إم آي إم-104" باتريوت" انفوجرافيك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook