02:52 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 231
    تابعنا عبر

    ذكرت صحيفة أمريكية أن المنظومة السوفيتية "اليد الميتة" القادر على القيام بهجوم نووي انتقامي بشكل أتوماتيكي لا يزال يخيف واشنطن.

    وجاءت هذه التصريحات من قبل الصحيفة الأمريكية "ناشيونال انترست، بعد أن تلقت تأكيد من الجانب الروسي على عمل منظومة "اليد الميتة".

    وأشار كاتب المقال إلى أنه سيتم إطلاق الصواريخ الباليستية الروسية العابرة للقارات فور الضربة النووية الأمريكية، مضيفا أن منظومة "اليد الميتة" ستعلم بالضربة النووية عن طريق أجهزة استشعار يمكنها اكتشاف النشاط الزلزالي المتزايد والتغيرات في الإشعاعات النووية.

    وبعد اكتشافه التغييرات، "تستيقظ" المنظومة ويبدأ التحقق التلقائي من البيانات على عدة مستويات، وفي حال فشل الاتصال بهيئة الأركان، سيتم إصدار الأمر بإطلاق جميع الصواريخ التي لم يتم تدميرها من قبل الضربة النووية الأمريكية.

    ووفقا للصحيفة، فإن الهجوم الانتقامي للمنظومة سيتفوق على الضربة النووية الأمريكية، على الرغم من حقيقة أنه لم يتبق شيء من روسيا بسبب الضربة.

    وأردفت الصحيفة، أن الضربة الانتقامية الروسية هي التي مازالت تخيف واشنطن إلى الآن.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook