04:52 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 100
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة صينية عن القدرات النووية الحديثة التي تمتلكها روسيا، مشيرة إلى الغواصة والطوربيدات النووية الجديدة.

    ووفقا لصحيفة "تشونغهوا غوان" الصينية، فإن الطوربيدات النووية كانت بالفعل في الخدمة العسكرية لدى الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة خلال الحرب الباردة، مشيرة إلى الطوربيد الأمريكي من طراز " Mark 45" والسوفيتي من طراز "Т-5" بالإضافة إلى "Т-15". وكان من المفترض أن يحمل رأسا حربيا بقوة 50 ميغاطن ومن ثم 100 ميغاطن، ولكن الاتحاد السوفيتي تخلى عن المشروع، حيث اعتبرت الصحيفة الصينية أن غواصة "بوسيدون" قريبة جدا من مشروع "Т-15"، وذلك بسبب اعتبار أن هذه الطوربيدات عابرة للقارات.

    ووفقا للصحيفة، فإن طوربيدات "بوسيدون" تمتلك حجما ضخما وقادرة على حمل رأس حربي نووي بقوة 200 ميغاطن، وفي نفس الوقت يمكنها أن تصل إلى أي مكان في العالم من تحت الماء ويمكنها مهاجمة كل من القواعد البحرية للعدو بالإضافة إلى حاملات الطائرات.

    وأضافت الصحيفة أن كلا من غواصات "خاباروفسك" و"بيلغورود" سيتم تزويدها بطوربيدات من طراز "بوسيدون". علاوة على ذلك فإن غواصة "بيلغورود" هي أطول غواصة في العالم.

    وأردفت الصحيفة أن دمج الغواصات النووية الضخمة والطوربيدات النووية الاستراتيجية هو جيل جديد من الأسلحة الاستراتيجية تحت الماء، ويسمح بطرق جديدة للهجوم مع تجاوز منظومات الدفاع الجوي الصاروخي للأعداء.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook