19:54 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    خرجت أحدث فرقاطة من المشروع 22350 "أدميرال الأسطول كاساتونوف" من بحر البلطيق لاجتياز المرحلة النهائية من اختبارات الحكومة، حسبما ذكر قسم دعم المعلومات في الخدمة الصحفية للمنطقة العسكرية الغربية لأسطول البلطيق.

    في أبريل/ نيسان، أكملت الفرقاطة الاختبارات في الأسطول الشمالي، في البحر الأبيض وبحر بارنتس، ثم انتقلت إلى القاعدة الرئيسية لأسطول البلطيق - بالطييسك.

    سيتحقق طاقم الفرقاطة، مع ممثلي المصنع في حقول التدريب البحرية، من قابلية تشغيل أسلحة السفينة في البحر. سيتم اختبار الأسلحة المضادة للغواصات والحماية من الطوربيدات أثناء الاختبار العملي للعمليات العسكرية التي ستقودها مجموعة تكتيكية من السفن ضد غواصة العدو الافتراضية. لتنفيذ هذا الجزء من الاختبارات، ستشارك طرادات أسطول البلطيق "ستويكي" و"ستيريغوشي".

    فرقاطة "أدميرال أسطول كاساتونوف" هي الفرقاطة الروسية الثانية من المشروع 22350. السفينة الرئيسية لهذا المشروع، "الأدميرال غورشكوف"، واحدة من أحدث سفن البحرية الروسية، انضمت إلى الأسطول الشمالي في يوليو/ تموز 2018.

    انظر أيضا:

    الأسطول الروسي يتسلم الفرقاطة "الأدميرال كاساتونوف"
    الفرقاطة "الأدميرال كاساتونوف" تختبر المدفعية في بحر بارنتس
    اختبار أحدث فرقاطة روسية "الأدميرال كاساتونوف"... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    فرقاطة, سلاح روسيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook