07:22 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    في 26 مايو 2020 شهد مصنع "البلطيق" لبناء السفن الواقع في مدينة سان بطرسبورغ شمالي روسيا (يدخل ضمن شركة بناء السفن المتحدة الروسية) مراسم وضع عارضة ثالث كاسحة جليد نووية تسلسلية تحمل اسم "ياقوتيا".

    ويجري العمل على تصنيعها في إطار المشروع الحكومي 22220، بناء على طلب من شركة "آتوم فلوت" التابعة لمؤسسة "روساتوم" الحكومية الروسية للطاقة الذرية.

    وأقيمت مراسم وضع عارضة كاسحة الجليد "ياقوتيا" في منصة البناء "A" بالمصنع تزامنا مع الاحتفال بمرور 164 عاما منذ تأسيسه واحتفال سان بطرسبورغ بعيدها الـ315.

    ووقع رؤساء شركة "آتوم فلوت" وفرع هيئة السجل البحري الروسية في سان بطرسبورغ ومصنع "البلطيق" وثيقة تؤكد إطلاق أعمال بناء السفينة. وأقيمت المراسم بشكل مختصر بسبب الوضع الوبائي المعقد على خلفية تفشي فيروس كورونا.

    وقال وزير الصناعة والتجارة الروسي دينيس مانتوروف بالمناسبة: "باشرنا اليوم بناء سفينة ياقوتيا وهي كاسحة الجليد النووية التسلسلية الثالثة ورابع كاسحة جليد تنتج ضمن مشروع 22220 بعد كاسحات أركتيكا وسيبيريا والأورال. وبعد إتمام المشروع سيكون لدى روسيا أكبر أسطول من كاسحات الجليد النووية في العالم. وهذه السفن فريدة من نوعها حقا علما أنه لا يوجد بلد آخر في العالم غير روسيا يمتلك حتى واحدة من كاسحات كهذه. والسفن مزودة بمفاعلين نوويين تبلغ قدرة كل واحدة منهما 175 ميغاواط ما يمكنها من الإبحار بصورة مستقلة طوال 7 سنوات. ويتيح تصميم الكاسحة استخدامها في الممرات البحرية في المياه العميقة على طريق البحر الشمالي والمياه الضحلة لنهر ينيسي وخليج أوب في بحر كارا، في المياه المغطاة بالجليد والخالية منه على حد سواء. وتجسد كل واحدة من هذه السفن إنجازات الصناعة الوطنية الروسية التي تتسم بتطبيق حلول حديثة ومتقدمة تكنولوجيا لها القدرة التنافسية".

    يذكر أن شركة "روساتوم" ومصنع "البلطيق" قد أبرما، في أغسطس 2019، عقدا بقيمة 100 مليار روبل لبناء كاسحتي جليد نوويتين إضافيتين ضمن مشروع 22220. وبموجب العقد الذي وقعته شركة "آتوم فلوت" التابعة لـ"روساتوم" يتولى مصنع "البلطيق" المسؤولية عن إنتاج 5 كاسحات جليد تعمل بالطاقة النووية، هي: كاسحة الجليد النووية الرائدة "أركتيكا"، وأول كاسحة الجليد التسلسلية "سيبيريا"، والثانية "أورال" والثالثة "ياقوتيا" والأخيرة التي لم تطلق عليها اسم بعد.

    معلومات حول مشورع 22220 الحكومي الروسي لبناء كاسحات جليد نووية:

    يتم تنفيذ مشروع 22220 في مصنع "البلطيق" لبناء السفن تحت الإشراف ووفقا لمتطلبات السجل البحري الروسي وبطلب من شركة "روساتوم" الحكومية الروسية للطاقة الذرية. وكاسحات الجليد النووية "أركتيكا" و"أورال" و"سيبيريا" و"ياقوتيا"هي أضخم وأقوى سفن من نوعها في العالم.

    المواصفات التقنية الرئيسة لكاسحة جليد نووية من مشروع 22220:

    الطاقة: 60 ميغاواط (على أعمدة المروحة)،

    السرعة القصوى: 22 عقدة (في المياه الخالية من الجليد)،

    الطول: 173.3 مترا (160 مترا على خط الماء حسب التصميم)،

    العرض: 34 مترا (على خط الماء حسب التصميم)،

    الارتفاع: 42 مترا،

    الغاطس: 10.5 أمتار/ 8.65 أمتار،

    الحد الأقصى لسماكة الجليد التي يمكن اختراقها: 8.2 أمتار،

    الإزاحة: حوالي 33540 طنا،

    عمر الخدمة المقدر: 40 سنة.

    تتضمن كاسحة جليد نووية تابعة للمشروع وحدة طاقة مكونة من مفاعلين نوويين من طراز "ريتم-200" الذي صمم خصيصا لها، يولد كل واحد منهما طاقة كهربائية بقدرة 175 ميغاواط.

    تم إعداد مشروع فني لكاسحات الجليد النووية هذه عام 2009 في مكتب "أيسبرغ" المركزي الروسي للتصاميم.

    وبفضل تصميمها متعدد الوظائف يمكن استخدام كاسحات الجليد النووية سواء في منطقة القطب الشمالي أو مصب الأنهار الشمالية. وستقوم كاسحات الجليد النووية بأداء مهامها في الحزء الغربي لمنطقة القطب الشمالي، وتحديدا في بحار بارنتس وبيتشورا وكارا، وكذلك في المياه الضحلة بحوض نهري ينيسي وأوب.

    انظر أيضا:

    "ليدر" في القطب الشمالي... روسيا تبني أقوى كاسحة جليد نووية في التاريخ
    مؤسسة "روس آتوم" الروسية توقع عقدا لبناء أقوى كاسحة جليد نووية
    أقوى كاسحة جليد نووية في العالم تكمل بنجاح المرحلة الأولى من التجارب البحرية
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, روس آتوم, سلاح روسيا, كاسحة جليد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook