02:05 GMT11 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    160
    تابعنا عبر

    خصصت مجلة إنجليزية منشورا للغواصات النووية من مشروع "بوري-أ".

    كتبت مجلةMilitary Watch ، على وجه الخصوص، عن دخول خدمة البحرية الروسية، طراد الصواريخ الغواصة "كنياز فلاديمير"، وهي الغواصة الرابعة من نوع "بوري" والأولى من مشروع "بوري-أ".

    أشارت المجلة إلى أن سعة غواصات من مشروع "بوري-أ" يبلغ 24000 طن، مما يجعلها واحدة من أثقل الغواصات في العالم. هذا يشير إلى مستوى عال من آلية الغواصات، مما يسهل قيادتها ويكفي طاقم من 107 أشخاص.

    يتم إيلاء اهتمام خاص لتسليح هذه الغواصات. كتبت المجلة: "يمكن تركيب 16 صاروخا باليستيا عابرا للقارات على الغواصات، كل منها يحتوي على ما يصل إلى 10 رؤوس حربية نووية. وهذا يعطي كل غواصة تحمل ما يصل إلى 160 رأس نووي استراتيجي ما يكفي من القوة النارية لتدمير العديد من البلدان المتوسطة الحجم".

    وتلاحظ المجلة أيضا أن مستوى الضوضاء لهذه الغواصات أقل مرتين من الغواصات الأمريكية مثل "فرجينيا". هذا يزيد بشكل كبير من صمود الغواصات الروسية الجديدة.

    ميزة أخرى هي السعر. تبلغ تكلفة غواصة واحدة، وفقًا لبيانات من مصادر مفتوحة، نحو 890 مليون دولار، وهو نصف تكلفة نظيرتها الأمريكية من طراز "أوهايو". في الوقت نفسه، يمكن للغواصات الروسية أن تحمل صواريخ أكثر من سابقاتها.

    وفقًا لمجلة Military Watch، يعد تشغيل غواصات جديدة جزءًا من جهود روسيا الشاملة لتحديث منشآت الردع النووي.

    انظر أيضا:

    الكشف عن المزايا الرئيسية لغواصات "بوري" و"ياسن"
    البحرية الروسية تحصل على أول غواصة نووية "بوري-أ" في أبريل
    صحيفة صينية تصف غواصات "بوري" "بوحش البحر" الروسي
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, روسيا, غواصة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook