22:03 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 140
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، نتيجة اختبارات إطلاق صاروخ "تسيركون" الذي تفوق سرعته سرعة الصوت، والذي جرى إطلاقه من الفرقاطة "الأدميرال غورشكوف"، أكدت خصائصه المميزة من حيث مدى ودقة الإطلاق، وكذلك السرعة.

    موسكو- سبوتنيك. وجاء في بيات لوزارة الدفاع الروسية اليوم الأحد:

    "الاختبارات التجريبية التي أجريت من الفرقاطة أميرال أسطول الاتحاد السوفييتي غورشكوف، أكدت الخصائص التكتيكية والتقنية الفريدة لهذا الصاروخ من حيث مدى ودقة الإطلاق، وكذلك سرعته التي تفوق سرعة الصوت".

    وأشارت وزارة الدفاع الروسية، إلى أن اختبارات صاروخ "تسيركون" والذي تفوق سرعته سرعة الصوت "يتم بنجاح".

    ​الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن في 2 كانون الأول/ديسمبر الماضي، أن تعزيز قدرات القوات البحرية الروسية تعتمد، إلى حد كبير، على دخول فرقاطات وغواصات مجهزة لاستخدام صواريخ "تسيركون" الخدمة في الأسطول الحربي.

     مدير قسم منع انتشار الأسلحة النووية والحد من التسلح بوزارة الخارجية الروسية، فلاديمير يرماكوف، أكد في وقا سابق، أن اختبار روسيا لصواريخ "تسيركون" فرط الصوتية لا يتعارض مع الالتزامات الدولية، كونه مرحلة اعتيادية في الصناعات العسكرية.

    واختبرت روسيا صاروخ "تسيركون" البحري فرط الصوتي، وأكد الرئيس الروسي أن صاروخ "تـسيركون" سيتمتع بسرعة تفوق سرعة الصوت بمقدار 9 مرات (9 ماخ) وذلك بالإضافة إلى مدى الطيران الذي سيزيد عن ألف كيلومتر. وسيكون هذا الصاروخ قادرا على تدمير الأهداف الأرضية والبحرية. وسيجري استخدام هذه الصواريخ من على متن الحاملات البحرية، أي السفن التي تعمل فوق سطح الماء والغواصات، وجميعها من دفعات الإنتاج التسلسلي وهي تضم السفن والغواصات المصنوعة والتي تجري صناعتها لتزود بصواريخ من طراز "كاليبر".

    انظر أيضا:

    الكرملين: الجيش الروسي لا يشارك بأي عمليات في ليبيا
    فيديو اختبار الجهوزية القتالية المفاجئ للجيش الروسي
    الدفاع الروسية: الاختبار المفاجئ للاستعداد القتالي للجيش الروسي ليس موجها ضد أي دولة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook