04:23 GMT11 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 144
    تابعنا عبر

    اخترع المهندسون الروس ما يعزز قدرة قذائف الدبابات على اختراق دروع الدبابات المعادية.

    تعتبر القذيفة الخارقة للدروع أخطر سلاح مضاد للمدرعات. ولا تحتوي هذه القذيفة على المتفجرات، وتصيب أهدافها بالقوة الصادمة وكأنها مسمار ضخم مصنوع من مادة تفوق صلابةً فولاذ الدرع مثل الموليبدينوم أو اليورانيوم الناضب.

     ويصدم هذا "المسمار" المنطلق من المدفع درع الهدف بقوة هائلة ويخترقه. وعندما يخترق "المسمار" درع الدبابة فإنه يتسبب في تعطل مدفعها أو محركها، أي أن الدبابة المعادية تتعطل.

    ومن أهم مزايا هذا النوع من القذائف أنه لا يتأثر بأي نظام يحمي الدبابة من مقذوفات العدو، فهو لا يستطيع دفع "المسمار" عن الدبابة، وإن كان بإمكانه تغيير مسار "المسمار" إلى حد ما. ولهذا تحتوي ترسانة أية دبابة على القذائف الخارقة للدروع.

    ولأن قلب هذه القذيفة فائق الصلابة وأصغر من قناة الماسورة فإن "المسمار الصادم" يوضع داخل ما يشبه الحلقة أو الوردة الكبيرة.

    واخترع مهندسو معهد أبحاث هندسة الماكينات الدقيقة غلافا جديدا لقلب القذيفة الخارقة للدروع يتيح زيادة طوله (قلب القذيفة) ويعزز قدرته على اختراق الدروع.

    وقال مصدر إعلامي في المعهد لـ"سبوتنيك" إنه يمكن الاستفادة من الاختراع لزيادة قوة ذخائر الأسلحة النارية الخفيفة أيضا.

    انظر أيضا:

    موقع يكشف الدبابات الخمس التي تتمناها أقوى جيوش العالم
    نظيرة "بوميرانغ" الروسية... الصين تطور دبابة ذات عجلات... صور
    مقارنة "تي-62" بالدبابات البريطانية تشيفتين وتشالنجر...صور
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook