09:50 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    احتفلت مصر، اليوم الثلاثاء، بتدشين الغواصة الهجومية "إس - 44"، غواصة ديزل كهربائية من فئة "تايب 209/ 1400 إم أو دي" الألمانية، التي تعد أحدث إصدار من فئة غواصات الديزل الألمانية من هذا الطراز.

    وقالت الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري المصري إن تدشين تلك الغواصة، التي ستنضم قريبا للقوات البحرية المصرية، يأتي ضمن جهود القوات المسلحة فى دعم القدرات القتالية والفنية لعناصرها وتطويرها.

    وتعد الغواصة "إس - 44" هي الغواصة الرابعة التي يتم تصنيعها في ألمانيا، ومن المقرر أن تتسلمها مصر عام 2021، بعدما تسلمت 3 غواصات سابقة من ذات الفئة كان آخرها الغواصة "إس - 43"، التي تسلمتها في مايو/ أيار الماضي.

    وفيما يلي أهم المعلومات الفنية عن الغواصة "إس - 44" التي ستكون الدفعة الأخيرة من صفقة الغواصات الألمانية التي تعاقدت عليها مصر مع ألمانيا منذ عام 2014، وفقا للصفحة الرسمية للمتحدث العسكري المصري، وموقع الشركة المصنعة للغواصة، ومواقع أخرى متخصصة في الشؤون العسكرية، بينها موقع "جانز" الأمريكي.

    يقول موقع "يوربين سيكيوريتي آند ديفينس" إن تلك الفئة من الغواصات يتم تصنيعها بواسطة المجموعة الصناعية الألمانية "تيسن كروب".

    وتسعى مصر إلى تعزيز قدراتها الدفاعية وكفاءتها القتالية وحماية سواحلها البحرية على البحرين الأبيض والأحمر، خاصة أن هذه الفئة من الغواصات تعد من أفضل الغواصات الهجومية في العالم، ويمكنها استهداف سفن السطح المعادية وضرب أهداف أرضية، إضافة إلى مهام نشر الألغام البحرية.

    طلاب البحرية المصرية خلال التواجد على الحاملة جمال عبد الناصر
    Youtube/Media
    طلاب البحرية المصرية خلال التواجد على الحاملة جمال عبد الناصر

    تمثل صفقة الغواصات الألمانية التي من المقررة أن تكتمل العام المقبل، نقلة نوعية غير مسبوقة للقوات البحرية المصرية، ترفع تصنيفها بين أقوى الأساطيل البحرية في العالم، حيث يمكنها أن تشارك الغواصة في التشكيلات البحرية المرافقة لحاملات الطائرات مثل حاملة المروحيات المصرية "ميسترال"، لأن مداها البحري يصل إلى 11 ألف ميل بحري (نحو 20 ألف كيلومترا).

    سفينة حربية من طراز ميسترال
    © Sputnik . Grigory Sysoev
    سفينة حربية من طراز "ميسترال"

    وتصل سرعة الغواصة تحت الماء إلى 40 كيلومترا في الساعة، و18 كم في وضع الطفو، وأقصى عمق يمكن أن تصل إليه 500 متر تحت سطح الماء، وهي مجهزة بـ 8 أنابيب طوربيد قطر 533 مم، ومخزن طوربيدات سعته 14 طوربيدا، إضافة إلى الصواريخ.

    سفينة حربية مصرية
    © AFP 2020 / Yassen Mohamed
    سفينة حربية مصرية

    ويتم تزويد الغواصة بأحدث المنظومات القتالية والأنظمة الملاحية وأنظمة الاتصالات والحرب الإلكترونية، إضافة إلى أنها مهيئة لإضافة أنظمة خلايا الطاقة "إيه آي بي"، التي تسمح لها بالبقاء تحت الماء لفترة أكبر مقارنة بغواصات الديزل الأخرى.

    وتطلق مصر أسماء تسلسلية على الغواصات الأربع، وهي "إس 41"، تسلمتها 2016، و"إس 42"، تسلمتها 2017، والغواصة "إس 43"، التي تسلمتها في مايو الماضي، والغواصة "إس - 44" التي تم تدشينها اليوم الثلاثاء، ومن المقرر أن يتم استلامها العام المقبل، وفقا لموقع "يوربين سيكيوريتي آند ديفينس"، وبحسب موقع "نيفيل توداي".

    وتعد الغواصة طراز "تايب 209/ 1400 إم أو دي" من أحدث طرازات الغواصات الألمانية فئة "تايب 209"، التي تعمل في 14 أسطولا بحريا حول العالم.

    وتتميز تلك الفئة بصغر حجمها وبصمة صوت المحرك المنخفضة، التي تجعلها من أخطر الغواصات الهجومية في العالم، لأن ذلك يعني صعوبة اكتشاف العدو لها.

    وتقوم الغواصة بمهام حماية السواحل البحرية والاستطلاع البحري وهي مجهزة لدعم عمل القوات الخاصة البحرية، إضافة إلى مهامها الهجومية، ويبلغ طولها 62 مترا، وأقصى عرض لها 6.2 متر، وارتفاعها عند البرج 12.5 متر، بحسب موقع الشركة المصنعة للغواصة "تيسن كروب".

    وقال موقع "نيفل تكنولوجي" إن وزن الغواصة في وضع الطفو 1450 طنا، وفي وضع الغوص 1600 طن، ويتكون طاقمها من 30 بحارا.

    الغواصة المصرية الجديدة
    © Sputnik
    الغواصة المصرية الجديدة

    انظر أيضا:

    البحرية المصرية تحتفل بتدشين الغواصة الرابعة "إس-44"
    مصر... غواصة "إس "43 في طريقها للانضمام إلى القوات البحرية
    الجيش المصري يضم غواصة جديدة إلى أسطوله البحري... فيديو
    مصر تحتفل بتدشين غواصة ألمانية ثالثة... وقائد البحرية: نحمي حدودنا (فيديو)
    الأخطر في العالم... 15 معلومة عن الغواصة المصرية الجديدة "إس 43"
    مواصفات الغواصة المصرية الجديدة
    وزير الدفاع المصري يتفقد الغواصة "إس 43" الجديدة... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    مصر, ألمانيا, الأسطول المصري, الجيش المصري, غواصة ديزل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook