16:06 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 230
    تابعنا عبر

    يحافظ نظام الأسلحة المعروف باسم "أوتيوس" على أهميته للجيش الروسي كسلاح للحماية من الهجوم البحري.

    وخصص نظام "أوتيوس" لمكافحة السفن الحربية المعادية، وهو عبارة عن منشأة معقدة تضم مراكز القيادة ومنصات إطلاق الصواريخ ومستودع الصواريخ ومحطات تزويد الصواريخ بالوقود.

    ودخل نظام "أوتيوس" الخدمة العسكرية في عام 1973. وصُنع له صاروخ "إر-35في" وهو صاروخ يعمل بالوقود السائل. ثم حل محله منذ عام 1982 صاروخ "بروغريس" وهو صاروخ يصل مداه إلى 460 كيلومترا ويمكنه أن يحمل رأسا نوويا.

    وصنعت روسيا لجيشها في الفترة الأخيرة نظامين جديدين لصد الهجوم البحري هما "باستيون بي" و"بال"، فيما باتت قواتها تستخدم نظام "أوتيوس" لتدريب قوات الدفاع الجوي، ولكنها عادت لتستخدمه لحماية شبه جزيرة القرم من الهجوم البحري بعدما عادت القرم إلى أحضان الوطن في عام 2014. ويظل "المقاتل المخضرم" وفقا لتعبير "ذي درايف"، يقدم خدماته إلى الوطن، ساهرا على أمن شبه جزيرة القرم.

    ومن الجدير ذكره أن فعاليات مناورات "القوقاز 2020" تضمنت إطلاق صاروخ "بروغريس" من قاذف صواريخ تابع لنظام "أوتيوس".

    انظر أيضا:

    تحديث منظومة "أوتيوس" في القرم
    مجلة تصف منظومة الصواريخ الروسية "أوتيوس" ب "قاتلة الأسطول الأمريكي"
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الروسي, سلاح روسيا, القرم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook