16:06 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 81
    تابعنا عبر

    قالت مصادر بوزارة الدفاع الروسية لـصحيفة "إيزفيستيا" المحلية، في 16 نوفمبر / تشرين الثاني، إن المجال الجوي في شمال روسيا وفوق القطب الشمالي سيغلق بواسطة أحدث الرادارات بعيدة المدى "نيبو-إم".

    وبحسب المصادر، فقد تم بالفعل نشر محطات الرادار وبدأت في الخدمة. بمساعدتهما، تم إنشاء حزام رادار لا يمكن اختراقه. الرادارات قادرة على رصد أي طائرة تحلق على ارتفاع عال، لمسافة 600 كيلومتر، والصواريخ الباليستية متوسطة المدى ترتفع عاليا فوق الأرض - لمسافة 1.8 ألف كيلومتر.

    يؤدي نشر النظام إلى تقريب روسيا من استكمال تشكيل دائرة دفاع جوي واحدة فوق طريق البحر الشمالي والقطب الشمالي. أشار الخبير العسكري فلاديسلاف شوريغين، على خلفية المنافسة المتصاعدة بين القوى العالمية في القطب الشمالي، إلى أن استعادة منطقة السيطرة المستمرة على المجال الجوي هناك ضرورية لحماية المصالح الاقتصادية للبلاد.

    وقال: "اصطدمت مصالح القوى العالمية الرائدة في منطقة القطب الشمالي. تستمر الخلافات حول حدود الجرف وملكية الموارد الموجودة عليه. نسمع باستمرار شكاوى ضد روسيا بسبب عسكرة الشمال. ولكن أمام أعيننا، النشاط العسكري لحلف الناتو ينمو هناك أيضا".

    توقع شوريغين أنه مع ارتفاع درجة حرارة المناخ وانحسار الجليد، فإن التناقضات ستزداد فقط. لذلك، فإن نشر محطة رادار في القطب الشمالي ليس فقط خطوة عملية لتعزيز الدفاع الجوي في المنطقة، ولكنه أيضًا دليل على السيطرة على المناطق المهمة اقتصاديًا واستراتيجيًا.

    انظر أيضا:

    يختفي عن شاشة الرادار... علماء روس يخترعون "طلاء الإخفاء"
    رادار روسي جديد يزعج مقاتلات الشبح الأمريكية
    روسيا تختبر رادار فوتوني للكشف عن الأهداف غير المرئية
    الكلمات الدلالية:
    القطب الشمالي, روسيا, رادار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook