23:07 GMT27 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 82
    تابعنا عبر

    أجرى الحرس الثوري الإيراني، يوم السبت، المرحلة الأخيرة من مناورات "الرسول الأعظم"، بإطلاق صواريخ بالستية بعيدة المدى مضادة للسفن.

    وأكد قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري العميد أمير علي حاجي زادة، ان القدرات الصاروخية وسيلة لصنع الاقتدار والامن للشعب الايراني.

    وفي تصريحات نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية قال زادة "اذا أراد أعداؤنا يوما ما أن القيام بتحركات شريرة، فهذا جزء من استخدام القواعد الثابتة والأرضية، والتي تم ممارستها في المرحلة الأولى من المناورات بواسطة استخدام الطائرات المسيرة وصواريخ أرض – أرض، والتهديد الثاني له جانب بحري، وقد تمت مواجهته بشكل جيد في المرحلة الأخيرة من المناورات".

    مضيفا  "كان هدفنا اليوم تدمير أسطول العدو في شمال المحيط الهندي على بعد 1800 كيلومتر، عندما أطلقت صواريخ باليستية على المنطقة، ودمرت الأهداف المحددة".

    وتابع قائلا " إذا أصبحت قدرات أعدائنا غير فاعلة ضمن نطاق 2000 كيلومتر، فسيواجهون بالتأكيد في الواقع عدم كفاءة، ولن يكونوا قادرين على إطلاق صواريخ كروز، ولن تتمكن طائراتهم من الإقلاع من هذه السفن بعد الآن".

    انظر أيضا:

    عشرات الصواريخ تنهال وسط إيران تزامنا مع أمر من ترامب... فيديو
    إيران: هدفنا أن نكون قادرين على قصف حاملات الطائرات بالصواريخ البالستية
    الكلمات الدلالية:
    صواريخ, الحرس الثوري, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook