11:10 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 100
    تابعنا عبر

    يواصل الجيش السوري عمليات تأمين الطريق الاستراتيجي السريع الرابط بين دير الزور وتدمر، لأهميته العسكرية والاقتصادية والحيوية، حيث تستخدم العربات المدرعة المسلحة في تدمير أوكار الإرهابيين وآلياتهم في المنطقة.

    فعلى مدار الساعة، تقوم دوريات من قوات الجيش السوري، باستمرار بتدمير العديد من المكامن والآليات للمجموعات الإرهابية المتبقية. وفقا لما أعلنت عنه وكالة "سانا" السورية.

    ومن المعروف أن مدرعة الدفع الرباعي "كاماز ZPU-4" الروسية المضادة للطائرات، مزودة بمدافع رشاشة KPV 14.5 ملم، وهي قادرة على تدمير أهداف مختلفة على مسافة تصل إلى 2000 متر، ويبلغ الحد الأقصى لمعدل إطلاق النار 2200 طلقة في الدقيقة. حسبما نشرته صحيفة "روسيسكايا غازيتا".

    ففي السابق، كان من الممكن رؤية مثل هذا السلاح في هذه "المنطقة الساخنة" بشكل أساسي على المركبات ذات المحورين الخاصة بالطرق الوعرة (غاز 3308 سادكو)، والآن تم تثبيته على معدات أثقل.

    كما قام مقاتلو الجيش السوري بنقل المركبات المجهزة بمدافع أوتوماتيكية من طراز "AZP-57" السوفيتية عيار 57 ملم، من مجمع المدفعية المضادة للطائرات طإس- 60"، هذا السلاح الجبار قادر على ضرب قذائف تزن حوالي ثلاثة كغ على ارتفاع 6000 متر، ومعدل إطلاق النار من 70 إلى 120 طلقة في الدقيقة.

    يذكر أن الطريق السريع دير الزور- تدمر الممتد لأكثر من 210 كم شرقي سوريا، يعتبر الطريق الواصل إلى الحدود العراقية وهو ما يزيد من أهميته، وهو ما يدفع المجموعات الإرهابية المتمركزة في قاعدة التنف التي تحتلها القوات الأمريكية، إلى قطع الطريق عبر عملياتها المستمرة.

    انظر أيضا:

    لافروف وبلينكن يبحثان تسهيل عملية التسوية السلمية في سوريا وليبيا
    روسيا تنشئ نظام صواريخ منقطع النظير
    صاروخ سوري موجه يحيد 8 مسلحين (صينيين) في ريف حماة
    الكلمات الدلالية:
    الإرهابيين, سوريا, روسيا, مدرعات, قوات الجيش السوري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook