17:20 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    تستعد وزارة الدفاع الروسية لإدخال منظومة دفاع جوي جديدة الخدمة العسكرية.

    يشار إلى أن هذه المنظومة، "إس-500"، تتمتع  بإمكانيات غير مسبوقة، فهي تستطيع أن تعترض صواريخ بالستية على بعد 600 كيلومتر، وقادرة على إسقاط طائرات تبعد عنها بـ500 كيلومتر، وتحتوي على صاروخ مخصص لاعتراض أهداف سريعة جدا تعادل سرعتها أضعاف سرعة الصوت.

    ووفق صانعها فإن منظومة "إس-500" تقدر على اعتراض أقمار صناعية.

    ومن مميزات منظومة "إس-500" أنها تستطيع أن تطلق النار على 10 رؤوس حربية للصواريخ البالستية العابرة للقارات في آن واحد، وتتعامل مع عشرات الطائرات والصواريخ الجوالة (كروز). والأغلب ظنا أن الوظيفة الأساسية لمنظومة "إس-500" ستتلخص في اعتراض الصواريخ الفائقة السرعة والبالستية، أي أنها ستتعامل عند الضرورة مع الأهداف الصعبة، وفقا لموقع "ناشيونال إنترست".

    أما بالنسبة للطائرات والصواريخ الجوالة فتوجد في روسيا وسائل مناسبة للتعامل مع نوع الأهداف هذا بفعالية هي منظومات "إس-300" و"إس-400". ولن تحل منظومة "إس-500" محل "إس-400" بل ستستمر قوات الدفاع الجوي في استخدام منظومات "إس-400" ضد الطائرات والصواريخ الجوالة المعتدية بينما تضطلع منظومات "إس-500" بمهمة أخرى تتعلق باعتراض وإسقاط الصواريخ السريعة جدا والبالستية.

    هذا وكان نائب وزير الدفاع الروسي، أليكسي كريفوروتشكو، قد صرح أن منظومة "إس-500" ستدخل الخدمة العسكرية في عام 2021.

    انظر أيضا:

    خبير يكشف: "إس 500" الروسي يستطيع اعتراض الصاروخ الأمريكي "المخادع"
    وزارة الدفاع الروسية تحصل على أول منظومات "إس-500" في 2021
    الكلمات الدلالية:
    استعداد, الخدمة العسكرية, منظومة دفاع جوي, وزارة الدفاع الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook