17:11 GMT24 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    تواصل روسيا العمل في مشروع إنشاء فئة جديدة من السفن العسكرية.

    وقد خرجت سفينتان من هذه الفئة، فئة سفن الإنزال، هما "إيفان غرين" و"بيوتر مورغونوف"، إلى حيز الوجود وانضمتا إلى الأسطول الروسي في عامي 2018 و2020. تبلغ الإزاحة المائية لكل منهما، 5000 طن، وتتسع لـ300 فرد من مشاة البحرية أو 36 مركبة مدرعة أو 13 دبابة.

    وأجريت أخيرا تغييرات على تصميم سفن هذه الفئة لجهة زيادة الحمولة. ويجري الآن العمل على إنشاء سفينتين أخرتين من هذه الفئة بمراعاة التغييرات.

    قال إيليا سامارين، مدير عام مصنع السفن "يانتار"، لـ"سبوتنيك" إن الإزاحة المائية لسفينتي "فلاديمير أندرييف" و"فاسيلي تروشين" تزداد بنسبة 40 في المائة، وتزداد بالتالي سعتهما.

    وستستطيع السفن الجديدة أن تحمل مزيدا من مشاة البحرية ومعداتهم، وتقدر على حمل اثنتين، على الأقل، من طائرات الهليكوبتر.

    ويُتوقع أن تنضم سفينتا "فلاديمير أندرييف" و"فاسيلي تروشين" إلى الأسطول الروسي في عامي 2023 و2024.

    انظر أيضا:

    الأسطول الروسي يتعقب المدمرة الأمريكية "دونالد كوك" في البحر الأسود
    الدفاع الروسية: أسطول البحر الأسود يراقب تحركات المدمرة "بورتر" التابعة للبحرية الأمريكية
    الكلمات الدلالية:
    مدمرة, الجيش الروسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook