01:23 GMT19 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 130
    تابعنا عبر

    يعتبر التعاون العسكري الروسي الصيني قضية مقلقة للولايات المتحدة، حسب المجلة الأمريكية "ناشونال إنترست".

    كتب مؤلف المنشور، ستيفن سيلفر، أن قوة الصين هي موضوع رئيسي للنقاش في إدارة بايدن.

    وجاء في المنشور أن "الولايات المتحدة قلقة من أن تتمكن روسيا والصين من بناء غواصة شبح معًا".

    يتذكر الكاتب أنه في أغسطس/أب من العام الماضي، ظهرت معلومات في وسائل الإعلام حول رغبة روسيا والصين في بناء غواصة غير نووية بشكل مشترك من جيل جديد. بالطبع، مثل هذا البيان الصاخب لا يمكن أن يمر دون أن يلاحظه أحد. كان رد فعل المجتمع الدولي في ذلك الوقت يعتمد بشكل أساسي على افتراضات حول شكل الغواصة التقليدية بالضبط. اقترح بعض الخبراء أن جمهورية الصين الشعبية ستوفر محطة الطاقة، وستوفر روسيا الباقي.

    يشير سيلفر إلى أن روسيا والصين مستعدتان لإظهار قوتهما العسكرية على المسرح العالمي. من المعقول أن نفترض أن الغواصة المبنية بشكل مشترك سيكون لها تأثير كبير على الاستراتيجية البحرية العالمية. ومع ذلك، في الوقت الحالي، هناك القليل من المعلومات الجديدة في وسائل الإعلام حول هذا العمل الذي تقوم به جمهورية الصين الشعبية وروسيا. وفقًا للكاتب، قد يشير هذا إلى أن المشروع يتقدم ببطء أو ربما تم تعليقه.

    ويشير مؤلف المنشور إلى أن "احتمال وجود غواصة مشتركة غير نووية يثير حاليًا أسئلة أكثر من الإجابات".

    ومع ذلك ، فإن رغبة موسكو وبكين في بناء غواصة مشتركة يجب أن تقلق منافسيهما مثل الولايات المتحدة والهند.

    يحذر ستيفن سيلفر: الغواصة الروسية الصينية مشروع خطير يجب على الولايات المتحدة مراقبته عن كثب.

    انظر أيضا:

    مجلة تعلن تعزيز إمكانيات الغواصات الروسية لتدمير حاملات الطائرات الأمريكية
    تبقى في الخدمة حتى 2090… فرنسا تطور 4 غواصات نووية جديدة
    مجلة: غواصة "دميتري دونسكوي" الروسية وحش تحت الماء
    الكلمات الدلالية:
    أسلحة, الصين, روسيا, غواصة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook