10:32 GMT06 مايو/ أيار 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    نشرت مجلة "ناشيونال إنترست" تقريرا عن مزايا بندقية القنص الروسية "فينتوريز" والبندقية الصامتة "فال".

    وجاء في التقرير أنه على الرغم من أن البندقيتين قد تم تطويرهما في الثمانينيات، إلا أنهما لا يزالان يستخدمان في المخابرات والقوات الخاصة وبعض الأجهزة الأمنية.

    وابتكر المهندسون السوفييت البندقيتين اللتين وصفهما التقرير بـ"غريبتي الشكل". وتمتلك بندقية "فينتوريز" مسندا خشبيا يشبه إلى حد كبير المستخدم في بندقية القنص SVD.

    وكذلك البندقية "فال" تشبهها إلى درجة كبيرة مع مسند فولاذي قابل للطي، وكلا البندقيتين تحتويان على كاتم للصوت.

    وعلى الرغم من قابلية نزع كاتم الصوت، إلا أنه لا ينصح بنزعه، حيث يمكن أن يؤدي الغاز الساخن الذي يخرج لحظة الإطلاق من الإضرار بمستخدم البندقية.

    كما يمكن تركيب منظار البندقية على كاتم الصوت مباشرة.

    وتم تطوير طلقات من عيار 9x39 ملم، التي تكون ضجتها أقل من الذخيرة التقليدية، وأضافت المجلة بأنه يمكن إطلاق النار من البندقيتين بهدوء تام.

    وأشارت المجلة إلى أن المدى الأقصى لهذه الأسلحة يصل لـ400 متر، وهي مناسبة للعمليات الليلية خلف خطوط العدو، إلا أن طلقات هذه الأسلحة تتميز بقوة كبيرة.

    كما تم تطوير عدد من الطلقات الخاصة لاستخدامها في هذه البنادق، وأخطرها الطلقة ذات القلب الفولاذي، التي يمكنها اختراق الدروع الواقية من الدرجتين الثانية والثالثة.

    انظر أيضا:

    عسكريون روس يتدربون على حيل قناصين أسطوريين اشتهروا خلال الحرب الوطنية العظمى
    القناصة في القوات الخاصة الروسية تحصل على بندقية جديدة
    الكلمات الدلالية:
    قناصة, بندقية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook