11:24 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 171
    تابعنا عبر

    ترى مجلة عسكرية أمريكية أن سلاحًا روسيًا يسمى "بوراتينو" يقدر على تدمير مدن بالنار.

    "بوراتينو" هي راجمة القذائف الصاروخية التي تشتعل حين تضرب هدفا يزمع تدميره، ولهذا يسميها بعضهم بقاذف اللهب. ولا يوجد دفاع ضد مثل هذا السلاح إذ لا يستطيع الإنسان، حسب "ناشيونال إنترست"، أن يحمي نفسه من انفجار النار بواسطة الدرع المضاد للرصاص، وكذلك لا يوجد مخبأ محصن ضد نوع الأسلحة هذا.

    ويمكن لـ"بوراتينو" أن تطلق قذائفها الحارقة فرادى أو تطلق جميع قذائفها في آن واحد خلال 6 ثوانٍ إلى 12 ثانية.

    وتحتوي "بوراتينو"على كمبيوتر تصويب القذائف ومعين المسافة الليزري، ولها 30 ماسورة يبلغ قطرها 230 ملم.

    ووفق المجلة الأمريكية، فإن الدول الغربية لا تملك ما يشابه "بوراتينو".

    انظر أيضا:

    طائرة داخل قذيفة... راجمات صواريخ تطلق طائرات مسيرة
    راجمات صواريخ روسية تحمي من حبات البرد
    الصناعة الدفاعية الروسية تحقق تقدما يقاس بعشرات الأعوام
    الكلمات الدلالية:
    أسلحة, روسيا, إعلام
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook