19:39 GMT16 مايو/ أيار 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلنت مجلة عسكرية روسية عن "بث روح جديدة" في مدفع هاون أطلق عليه "ساني" (هذه الكلمة الروسية تعني الزلاقة أو مركبة الثلج).

    ودخل هاون "ساني" الخدمة العسكرية منذ 40 عاما، وخضع أخيرا لعملية تطويرية تحديثية زادت إمكانياته، وبالأخص إمكانية التنقل من مكان إلى آخر، والدقة في إطلاق النار.

    وحصل الهاون، بالإضافة إلى القذائف الخاصة بأي هاون من عيار 120 ملم، على ذخيرة جديدة هي الألغام أو القذائف الشديدة الانفجار الموجهة ليزريًا المعروفة باسم "غران" التي تستطيع أن تصيب أهدافا ثابتة ومتحركة على بعد 9000 متر في كل أوقات النهار والليل. ولا بد وأن تصيب ست، على الأقل، من كل ثماني قذائف "غران"، الهدف.

    ويُوضَع هاون "ساني" الجديد في سيارة ثلاثية المحاور ذات كابينة مدرعة وكبسولة مدرعة في صندوقها مما  يعزز حماية الطاقم البشري ومخزون الذخائر. وانخفض وقت تحويل الهاون من وضعية السير إلى وضعية القتال أو بالعكس من 20 دقيقة إلى 3 دقائق.

    ويمكن نقل الهاون إلى مكان آخر بواسطة سيارات الركاب والعربات المدرعة أيضا وحتى بواسطة الخيول.

    وذكرت مجلة "أرميسكي ستاندارت" أن هاون "ساني" يستطيع أن يطلق 15 قذيفة في الدقيقة، وأشارت إلى أن هاون "ساني" خاض معارك الحرب على الإرهاب في سوريا.

    انظر أيضا:

    لا داعي لتصويب صواريخها... "تورنادو" لا تحتاج إلا إلى إحداثيات الهدف
    الدفاع الروسية تنشئ إدارة الذكاء الاصطناعي
    روسيا تجري مناورات عسكرية بصواريخ استراتيجية
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, مدفعية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook