19:58 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 161
    تابعنا عبر

    رأت مجلة عسكرية أمريكية أن منظومة صواريخ "إس-500" المضادة للأهداف الجوية التي بصرت النور في روسيا أخيرا هي رد موسكو الأكثر فعالية على مقاتلات الجيل الخامس الشبحية الأمريكية مثل "إف-35" و"إف-22".

    وجاء في المقال الذي نشرته مجلة "ناشيونال إنترست"، تحت عنوان "إس-500: كيف تنوي روسيا قتل مقاتلات إف-22 وإف-35 أثناء الحرب"، إن منظومة "إس-500" قادرة على اعتراض صواريخ جوالة (كروز) تطير بسرعة تزيد على 5 ماخ (الماخ سرعة الصوت)، كما أنها تستطيع أن تصيب صواريخ بالستية تبعد عنها 600 كيلومتر، و10 رؤوس حربية لصواريخ تطير بسرعة تزيد على 4 أميال في الثانية.

    وذكرت المجلة نقلا عن بافل سوزينوف، رئيس مجمع "ألماز أنتي"، وهي المؤسسة التي صنعت منظومة "إس-500"، أن "إس-500" هي ضربة لسمعة أمريكا، فهي تحيِّد السلاح الهجومي الأمريكي وتتفوق على ما تنتجه أمريكا من أنظمة الدفاع الجوي.

    وأشارت إلى أن منظومة "إس-500" ليست بديلا لمنظومة "إس-400" بل هي حلقة إضافية في شبكة الدفاع الجوي الروسية المتشعبة، صممت للعمل المشترك مع ما سبقها من وسائط الدفاع الجوي مثل "إس-400" و"إس-300".

    انظر أيضا:

    بعد مراجعة البيانات... موسكو تفضح غش واشنطن
    أحدث رادار يعزز إمكانيات الدفاع الجوي الروسي
    الدفاع الجوي الروسي ينتظر أسلحة متطورة جديدة
    الكلمات الدلالية:
    منظومات دفاع جوي, الولايات المتحدة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook