21:12 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، أن تدريبات مشتركة تجريها قوات أسطول البحر الأبيض المتوسط وسلاح الطيران انطلقت بمشاركة خمس سفن وغواصتين، بالإضافة إلى مقاتلتي "ميغ 31 كي" الحاملتين لصواريخ "كينجال" فرط الصوتية.

    وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الروسية للصحفيين، إنه وفقًا لخطة المناورات، فإن خمس سفن تابعة للبحرية الروسية، بما في ذلك الطراد الصاروخي "موسكفا"، والفرقاطان "الأميرال إيسن" و"الأميرال ماكاروف"، بالإضافة إلى الغواصتين "ستاري أوسكول" و"روستوف نا دونو"، وبالتعاون مع الطائرات المضادة للغواصات من طراز "تو-142 إم.كي" و"إليوشين -38" والقاذفات الاستراتيجية بعيدة المدى من طراز "تو-22إم3"، وكذلك الطائرتين من طراز "ميغ-31 كي"، ستقوم بتنفيذ مهام التدريب القتالي الخاصة بضمان أمن قاعدة حميميم الجوية ومركز طرطوس اللوجستي للبحرية الروسية.

    وأفيد أن عملية نقل الطائرتين من طراز "ميغ – 31 كي"، القادرتين على حمل صواريخ "كينجال" فرط الصوتية إلى سوريا، قد جرت لأول مرة، وذلك بفضل تمديد المدرج في قاعدة حميميم الجوية، حتى أصبحت هذه القاعدة الآن قادرة على تأمين هبوط جميع أنواع الطائرات التابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية.

    يذكر أن المناورات المشتركة لقوات التجمع التعبوي الدائم للبحرية الروسية في البحر الأبيض المتوسط والطائرات التابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية قد انطلقت، اليوم الموافق لـ25 حزيران /يونيو، في القسم الشرقي من البحر الأبيض المتوسط.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook