05:42 GMT03 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أكدت قيادة أسطول البحر الأسود الروسي، اليوم الثلاثاء، تنفيذ تدريبات عسكرية بمشاركة منظومات صواريخ الدفاع الجوي من طراز "إس -400" في إقليم كوبان-كراسنودار.

    موسكو-سبوتنيك. وقال المكتب الإعلامي للأسطول، في بيان: "خلال التدريبات التكتيكية الخاصة، قام ضباط وأفراد الوحدات الفرعية لقوات الدفاع الجوي في المنطقة العسكرية الجنوبية، والمتمركزة في إقليم كراسنودار، بتدريبات تحاكي صد ضربة صاروخية مكثفة لعدو محتمل".

    ولتنفيذ مهام التدريب تم استخدام منظومات صواريخ الدفاع الجوي من طراز "إس-400 "تريئومف" ومنظومات "بانتسير-إس" الهجينة لصواريخ الدفاع الجوي والمدفعية المضادة للطائرات، التي قامت بتنفيذ التحرك إلى مناطق مرابض النيران الخاصة بها، حيث تدربت على رصد واكتشاف ومتابعة الأهداف الجوية للعدو المحتمل.

    وكانت عمليات إطلاق الصواريخ إلكترونية، أي تم التدريب على تحديد الهدف، والتحضير المسبق لمنظومات الدفاع الجوي للإطلاق بالإضافة إلى تدريب الضباط والأفراد على الإجراءات أثناء الاستخدام القتالي، ولكن دون الإطلاق الفعلي للصواريخ.

    وشارك في التدريبات نحو 100 عسكري وأكثر من 30 قطعة من المعدات العسكرية والخاصة.

    وتجري هذه التدريبات على خلفية مناورات "سي بريز 2021" لحلف الناتو في الجزء الشمالي الغربي من البحر الأسود، هذه المناورات التي توصف بأنها الأكبر من نوعها في المنطقة منذ عام ،1997 يشارك فيها 5 آلاف جندي و 32 سفينة و40 طائرة و18 فريق كوماندوز، من32 دولة تستضيفها القوات البحرية الأمريكية والأوكرانية.

    وتوصف هذه المناورات التي تجرى في الفترة من 28 حزيران/يونيو إلى 10 تموز/يوليو الحالي، بأنها حدث مهم لحلف الناتو على الرغم من مشاركة العشرات من الدول غير الأعضاء في الحلف فيها بصفة مشارك أو مراقب بينها دول عربية.

    وأفادت وزارة الدفاع الروسية بأن قوات ووسائط أسطول البحر الأسود "تقوم بتنفيذ مجموعة من الإجراءات المطلوبة للرقابة على سير هذه المناورات .

    انظر أيضا:

    روسيا تجري تدريبات قتالية فوق البحر الأسود على خلفية "سي بريز"... فيديو
    استراتيجية الأمن الوطني الروسية الجديدة تعتبر تدريب "الناتو" على النووي يزيد الخطر العسكري على روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook