17:02 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 172
    تابعنا عبر

    بدأت شركة "ميغ" الروسية المصنعة للطائرات العمل في مشروع إنشاء مقاتلة جديدة لحاملات الطائرات.

    وعلمت "سبوتنيك" من مصدر مطلع أن طائرة "ميغ" الجديدة المزمع إنشاؤها ستنتمي إلى الجيل الخامس من المقاتلات، وتستطيع إخفاء نفسها عن الرادارات المضادة، وتقدر على التحليق بسرعة تفوق سرعة الصوت من دون أن تلجأ إلى إنتاج المزيد من قوة الدفع، وتستطيع تدمير الأهداف الجوية والأرضية، ومزودة بالذكاء الاصطناعي، وتستطيع الإقلاع والهبوط عموديا.

    وتملك القوات البحرية الروسية الآن حاملة الطائرات الواحدة "أدميرال كوزنيتسوف" وأكثر من 40 مقاتلة محمولة بحرا من طراز "سو-33" و"ميغ-29 كا".

    ودخلت مقاتلة "سو-33" الخدمة العسكرية في عام 1998، وخاضت أول معركة لها في نوفمبر/تشرين الثاني 2016 حين ألقت القنابل على مواقع الإرهابيين في أراضي سوريا. وفي نفس الوقت أبرزت مقاتلات "ميغ-29 كا" قدراتها القتالية أثناء مهاجمة مواقع الإرهابيين في أراضي سوريا.

    أما الطائرة المقاتلة الأولى التي صنعتها روسيا لبوارج أسطولها فقد رأت النور في بداية سبعينات القرن الـ20. وكانت طائرة "ياك-130"، وهي مقاتلة قاذفة، قادرة على الإقلاع والهبوط عموديًا.

    وتخضع حاملة الطائرات "أدميرال كوزنيتسوف" الآن للعملية التطويرية التحديثية التي ستضمن بقاءها في الخدمة لمدة 20 عاما أخرى، التي يجب أن تبني روسيا خلالها حاملات طائرات جديدة ومقاتلات جديدة تستطيع الانطلاق من على متن السفينة. وتقدّر حاجة الأسطول الروسي إلى "المطارات" العائمة بـ3 حاملات طائرات على الأقل.

    انظر أيضا:

    الأمير هاري وميغان ماركل ينالان تكريما خاصا بسبب قرارهما بعدم إنجاب أكثر من طفلين
    صاروخ جديد من نوع "براموس" يرفع الطلب على مقاتلات "سو-30" و"ميغ-29"
    الهند تطلب مقاتلات "ميغ-29" الروسية
    روسيا تطور مقاتلة "ميغ" من الجيل الخامس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook