10:25 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 101
    تابعنا عبر

    ستكون الطائرة الهجومية من طراز سو-25 ذات القوة القتالية، والتي نفذت عشرات الآلاف من الطلعات الجوية خلال الحرب في أفغانستان وحدها، قادرة على البقاء في الخدمة لعدة عقود أخرى.

    أساس هذا العمر الطويل هو حلول التصميم الناجحة التي أعطت الطائرة احتياطي تحديث قوي. نتيجة لذلك، وبفضل التحديثات الصغيرة نسبيًا، لا يزال الطلب عليها في النزاعات العسكرية الحديثة وهي واحدة من الطائرات الروسية الأكثر كفاءة، وفقًا لمجلة ناتشونال إنترست.

    تم اعتماد هذه الطائرة الهجومية في أوائل الثمانينيات، ومهمتها الرئيسية هي دعم القوات البرية. يطلق عليها أيضًا اسم "الدبابة الطائرة"، بفضل أسلحتها القوية وهيكلها المدرع. لديها خمس نقاط تعليق تحت كل جناح وتضم مجموعة متنوعة من الصواريخ والقنابل، بالإضافة إلى مدفع عيار 30 ملم.

    إضافة إلى الحرب في أفغانستان، فإن غراتشي- وهو اسم غير رسمي آخر لهذه الطائرة الهجومية - كانت أيضًا القوة الضاربة الجوية الرئيسية للجيش العراقي في الصراع مع إيران. في وقت لاحق، تم استخدامها بنشاط خلال الحرب على الإرهاب في جمهورية الشيشان، ومؤخرا - خلال الصراع في ناغورني قره باغ.

    تم استبدال الإصدار الأساسي للمقاتلة تدريجيًا بطائرة سو-25إس إم المحدثة، والتي تلقت إلكترونيات طيران محدثة ومحركات محسنة وأسلحة إضافية. تتسلم القوات الجوية الروسية الآن طائرات هجومية أكثر حداثة من طراز سو-25إس إم3 بأنظمة توجيه وحرب إلكترونية وأنظمة ملاحة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook