00:19 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    يمكن أن يشكل السلاح السري للغواصات الروسية مشكلة خطيرة للبحرية الأمريكية في المحيط الأطلسي والمحيط الهادئ، حسب الخبير العسكري الأمريكي كايل ميزوكامي.

    مع احتدام المنافسة البحرية في كل من المحيطين الأطلسي والهادئ، تراهن القوى الرائدة في العالم بشدة على تطوير أساطيلها من الغواصات. إنهم لا يطورون أسلحة جديدة فحسب، بل يقومون أيضًا بتعديل تكتيكات الحرب تحت الماء. وفقًا لكايل ميزوكامي، يمكن أن تصبح طوربيدات التجويف الروسية، فائقة السرية، سلاحا يغير مبادئ الحرب تحت الماء، حسبما ذكرت مجلة "ناتشونال إنترست".

    وقال المؤلف: "تخيل أن هناك فجأة سلاح قادر على التحرك تحت الماء أسرع بست مرات من سابقيه. صدمة ظهور مثل هذا النظام يمكن أن تقلب العلوم العسكرية بأكملها رأسًا على عقب".

    صرح كايل ميزوكامي أن أحد أكثر أسلحة الغواصات ابتكارًا التي طورها الاتحاد السوفيتي هو طوربيد التجويف الفائق "شكفال" تم تطوير هذا الأخير في سرية تامة، وأصبح معروفًا أن موسكو لديها مثل هذا النظام القتالي فقط في منتصف التسعينيات. "شكفال" قادر على الوصول لسرعة مذهلة تصل إلى 200 عقدة في الساعة مدعومًا بمحرك صاروخي. كان هذا يتجاوز القدرات لأي نظام سلاح غربي معروف يتفاخر بسرعة قصوى تبلغ 50 عقدة.

    تقليديا، يتم استخدام المراوح أو محركات الضخ لدفع الطوربيدات. يستخدم "شكفال" وحدة طاقة صاروخية. في الوقت نفسه، تمكن المهندسون السوفييت من حل مشكلة مقاومة الماء بطريقة بسيطة للغاية. للقيام بذلك، قاموا بتوجيه عادم الصاروخ الساخن إلى مقدمة الطوربيد، وبالتالي، أثناء حركة القذيفة، يتحول الماء إلى بخار.

    وأضاف الكاتب: "بالمرور عبر الفراغ الذي يتشكل نتيجة تبخر الماء، يواجه الطوربيد مقاومة أقل بكثير، مما يسمح له بالتحرك بسرعات تصل إلى 200 عقدة. إن هذه العملية تعرف باسم التجويف الفائق".

    قامت روسيا بتحديث التطورات السوفيتية وتحسين "شكفال" بشكل ملحوظ. على وجه الخصوص، تم حل مشكلة توجيه الطوربيد، التي، بسبب صوت محركه، واجه أحيانًا صعوبات في اكتشاف هدفه.

    تعمل الولايات المتحدة على مثل هذه الأسلحة منذ عام 1997، ولم يتم قبولها بعد في الخدمة. يعتقد الخبير أن المطورين الأمريكيين عانوا من إخفاق تام وتم التخلي عن طوربيدات التجويف الفائق. وبالتالي، فإن الغواصات الروسية هي الوحيدة في العالم التي لديها طوربيدات فائقة السرعة في ترسانتها.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook