23:32 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قالت مجلة أمريكية إن الصين لديها نوايا استراتيجية بشأن وضعها العالمي في المستقبل، مشيرة إلى أن بعض جيران الصين يعتبرونها تهديدا صاعدا، وأن المنافسة بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية تشبه المنافسة بين ألمانيا وبريطانيا العظمى قبل الحرب العالمية الأولى.

    ولفتت "ناشيونال إنترست" إلى أن العديد من المراقبين يستدعون وضع ألمانيا قبل الحرب العالمية الأولى واليابان قبل الحرب العالمية الثانية، مشيرة إلى أن هناك تشابها بين الصين وبين تلك الدول.

    وقالت المجلة إن ما وصفته بـ "الطموحات التوسعية لكلا الإمبراطوريتين (ألمانيا واليابان)، جعلت الحرب أمرا لا مفر منه".

    وتابعت: "اليوم، أصبحت الصين في وضع مشابه لما كانت عليه ألمانيا واليابان".

    ولفتت المجلة إلى أن المنافسة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين في القرن الحادي والعشرين، تشبه المنافسة التي كانت بين بريطانيا العظمى وألمانيا خلال القرن التاسع عشر.

    وتقول المجلة إن التوسع الألماني في أوروبا أولا ثم في العالم هدد مصالح بريطانيا وأصبحت الحرب أمرا لا مفر منه إلا بقبول بريطانيا بما تتعرض له مصالحها من أضرار أو بامتلاكها قوة عسكرية قادرة على ردع الألمان.

    وتابعت: "في الوقت الحالي تسعى الصين للانتشار في شرق آسيا وفي نهاية الأمر التمدد عالميا"، مضيفة: "التوسع الصيني يعارض المصالح الأمريكية بصورة كبيرة ويمكن أن يكون مقدمة لاندلاع مواجهة عسكرية بينهما على المدى الطويل".

    الحرب العالمية الثانية
    أبرز أحداث الحرب العالمية الثانية من 1939 حتى 1945

    انظر أيضا:

    5 أسلحة يابانية تقلق الجيش الصيني... صور
    الجيش الأمريكي يحصل على نموذج بالحجم الطبيعي للدبابة الصينية "تايب 99"... صور
    بعد 8 عقود من استسلامه في الحرب العالمية الثانية... ما قدرات الجيش الياباني؟
    أبرز أحداث الحرب العالمية الثانية من 1939 حتى 1945
    القوات السوفييتية تطوق برلين وأمريكا تقصف اليابان بالقنابل النووية
    الجيش الصيني يختبر نوعا جديدا من الصواريخ
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook