11:26 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أعلن مصدر في قطاع صناعة الدفاع الروسية أن أهم مصنع للآليات العسكرية "أورال فاغون زافود" بدأ العمل في مشروع إنشاء مدفع جديد ذاتي الحركة.

    وكشف المصدر لـ"سبوتنيك" أن المدفع الجديد المزمع إنشاؤه، وهو من عيار 152 ملم، سيوضع على نفس الآلية التي تحمل أحدث دبابة روسية "تي-14" وتعرف باسم "أرماتا".

    وكشف مصدر آخر أن المدفع المستقبلي "أرماتا" يستطيع إطلاق القذائف بسرعة عالية، مشيرا إلى أنه من الممكن أن يكون المدفع الذاتي الحركة الجديد ذا ماسورتين لكي يطلق 30 قذيفة في الدقيقة.

    وبحسب الخبير العسكري فيكتور موراخوفسكي، فإن إيجاد المدفع الذاتي الحركة الجديد، المركب على آلية "أرماتا" يستجيب لمطالب النزاع المحتمل مع عدو له قوة عسكرية تقنية ندية.

    وقال الخبير لـ"سبوتنيك" إن مواجهة عدو كهذا تحتاج إلى مدفعية تستطيع أن تنتقل من موقع إلى آخر بسرعة، وتُسرع بإطلاق النيران الكثيفة لدى الوصول إلى موقع جديد.

    ونوه إلى أن القوات المسلحة الروسية تولي تطوير المدفعية اهتماما كبيرا، لأن المدفعية لا تزال تعتبر أهم سلاح ناري في ميدان القتال.

    انظر أيضا:

    روسيا تختبر مدفعية "لوتوس" ذاتية الحركة "الطائرة" بنجاح
    أحدث مدفع ذاتي الحركة يضمن لروسيا التفوق على المنافسين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook