15:37 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    استطاعت حركة طالبان السيطرة على أفغانستان في غضون أيام، وذلك بعد الانسحاب أمريكا وحلفائها من البلاد الذي تسبب بانهيار سريع ومفاجئ للجيش الأفغاني الذي تم إعداده وتسليحه لسنوات طويلة.

    وكشف موقع "avia.pro" المتخصص بالطائرات العسكرية أن الانسحاب الأمريكي أدى إلى انهيار كافة القطاعات وقيادات الجيش الأفغاني وبينها قيادة القوات الجوية، حيث استطاع مقاتلو حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا) الاستيلاء على عشرات الطائرات والطوافات العسكرية.

    وأشار الموقع إلى أنه بالرغم من هذا الانهيار المفاجئ والسريع للقوات الأفغانية، تمكن جنود وضباط في الجيش من الهروب من خلال استخدام بعض الطائرات والطوافات التابعة للجيش، حيث قاموا بإجلاء عائلاتهم ونقلها إلى دول مجاورة أبرزها أوزبكستان.

    وبحسب الموقع، استطاعت نحو 46 طائرة ومروحية تابعة لسلاح الجو الأفغاني الهروب والانتقال إلى أوزبكستان، وعدد آخر أقل انتقل إلى دول مجاورة أخرى.

    ووفقا للموقع، انتقلت نحو سبع طائرات هليكوبتر من نوع UH-60A و19 طائرة هليكوبتر من طراز Mi-17 وست طائرات هجومية من طراز A-29B وخمس طائرات نقل خفيفة من طراز Cessna 209B وما لا يقل عن 11 طائرة بيلاتوس -12NG إلى أوزبكستان.

    كما هبطت 12 طائرة من طراز سيسنا 208 بي في طاجيكستان. بالإضافة إلى ذلك، تحطمت طائرة هجومية من طراز A-29V أو أسقطها الدفاع الجوي الأوزبكي، وفشلت طائرة UH-60A في الوصول إلى المطار، بعد أن هبطت بالقرب من الحدود بسبب نقص الوقود.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook