22:40 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 73
    تابعنا عبر

    اضطرت تركيا إلى استيراد وسائط الدفاع الجوي الروسية "إس-400" وفقا لما نقلته صحيفة أمريكية عن الرئيس التركي أردوغان.

    وكانت تركيا قد تعاقدت على شراء منظومات صواريخ "إس-400" المضادة للطائرات من روسيا، واستلمت ما تعاقدت على شرائه في عام 2019.

    وتسببت تلك الصفقة في إفساد العلاقات الأمريكية التركية ودفعت بواشنطن إلى تقييد التعاون العسكري التقني مع تركيا.

    وكان من الممكن ألا يحصل كل ذلك لو باعت الولايات المتحدة منظومات "باتريوت" إلى تركيا، وفقا لما ذكرته صحيفة "نيويورك تايمز" نفلا عن الرئيس التركي أردوغان، الذي تحدث للصحفيين الأمريكيين لدى وصوله إلى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

    ورفضت واشنطن في حينها تسليم منظومات "باتريوت" إلى أنقرة. وفي ديسمبر/كانون الأول 2018 أعطت وزارة الخارجية الأمريكية الضوء الأخضر لبيع منظومات "باتريوت" إلى تركيا. إلا أن تركيا كانت قد وقعت صفقة شراء منظومات "إس-400" الروسية.

    وفي أي حال لا يندم أردوغان على ما حصل. وكشف الرئيس التركي عن ذلك قائلا: "من حقنا أن نعزز دفاعاتنا كما نشاء".

    وكان أردوغان قد أكد في نهاية أغسطس/آب 2021 طموح بلاده إلى تسلّم مجموعة أخرى من منظومات "إس-400".

    انظر أيضا:

    أردوغان: سنواصل شراء الأسلحة الروسية بما فيها "إس-400" رغم التهديدات
    الشيوخ الأمريكي يهدد تركيا بعقوبات في حال عقد صفقة "إس-400" جديدة مع روسيا
    أردوغان: سنواصل بكل تأكيد التزود بمنظومات "إس 400" الروسية
    محلل سياسي تركي: سببان وراء تصريحات أردوغان بشأن منظومة "إس 400" الروسية
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook