07:36 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    فيسبوك

    تشديد الرقابة على مواقع التواصل الاجتماعي

    © Sputnik.
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 432 0 0

    أكد أحد العملاء السابقين في المخابرات المركزية الأمريكية "سكوت ريكارد"، أن هناك العديد من الاستخدامات لشبكات التواصل الاجتماعي، فمن المهم أن نفهم أنه عندما ظهرت شبكات التواصل الاجتماعي لأول مرة، لم يكن هناك "خورازميات" أو أنظمة معقدة لها، بل كان استخدامها سهلا،

    ونوه عميل المخابرات الأمريكي السابق لـ"سبوتنيك"، أنه على سبيل المثال، عندما اندلعت "انتفاضة في مصر"، كان استخدام الشبكات الاجتماعية أكثر مرونة من ذلك بكثير، لم يكن هناك رقابة وسيطرة كبيرة، ولكن بعد ذلك تم إنشاء "خوارزميات" جديدة جعلت نشر المعلومات للمستخدم النهائي أكثر تعقيدا بكثير.

    وأضاف ريكارد أن هذه الـ" خورازميات" تسمح بالتعامل مع المعلومات في الشبكات الاجتماعية، على سبيل المثال، قبل الانتخابات المقبلة سوف تكون هذه المعلومات مفيدة جدا للمحافظين والليبراليين الذين يريدون التحكم  في المعلومات، وفي الواقع، هذه الابتكارات تتعارض مع مصالح المستخدمين، الذين يستخدمون هذه الشبكات كوسيلة لنشر المعلومات، والأمر أصبح صعبا جدا مما كان عليه قبل سنتين أو ثلاثة سنوات.

    وأشار العميل السابق في المخابرات المركزية الأمريكية أنه لأكثر من 100 عام، المجتمع لديه وعي حول استخدام الهندسة الاجتماعية، فاذا كنتم من المهتمين بـ" Samuel Untermyer" و " Edward Louis Bernays"، سنجد أن هؤلاء الناس أدركوا، منذ وقت طويل، طرق التحكم في وسائل الإعلام، كما يمكن التحكم في المعرفة.

    وأوضح "سكوت ريكارد" أنه تم تشديد الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعى ليس فقط من قبل الدولة، ولكن أيضا من الأشخاص ذوي النفوذ الفردي ولديهم معلومات هامة.

    انظر أيضا:

    مواقع التواصل الإجتماعي - أحدث طرق السياسيين الأوربيين للتعرف على الفتيات
    الكلمات الدلالية:
    فيسبوك, وكالة المخابرات المركزية, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik