14:25 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رفعت امرأة ماليزية دعوة قضائية ضد شركة الخطوط الجوية الماليزية والسلطات الماليزية، مطالبةً بتعويض قيمته 7.6 مليون دولار أميركي، لعدم العثور بعد عامين ونصف العام على جثة زوجها الذي كان على متن الرحلة الماليزية رقم "أم أن 370" التي تحطمت فوق الأراضي الأوكرانية.

    وتؤكد زوجة الرجل المفقود، شري ديفي، البالغة من العمر 32 عاماً، في الدعوة أن وفاة زوجها ، كانت بسبب الإهمال من قبل شركة الطيران والحكومية الماليزية، وعلى وجه الخصوص، تشير إلى "إهمال وخرق قواعد العقد"، كما نشرت وكالة "أسوشيتد برس" الماليزية
    هذا وكانت الطائرة المدنية من طراز بوينغ-777 قد تحطمت بتاريخ 17 تموز/ يوليو الماضي 2014، بالقرب من مدينة شاختيورسك في منطقة دونيتسك شرق أوكرانيا، حيث تدور معارك بين القوات الأوكرانية وقوات الدفاع الشعبي، وتبادل الجانبان الاتهامات بإسقاط هذه الطائرة.
    وكانت الطائرة تقل 280 راكبا بينهم 15 أفراد الطاقم، وبهذا تعد هذه الحادثة الأكبر [محل شك] من حيث عدد الأشخاص الضحايا لرحلة تابعة للخطوط الجوية الماليزية حتى تاريخه. وهذه الحادثة تلحق بسابقتها الرحلة 370، التي كانت من نوع بوينغ 777-200 إي آر أيضا، والتي اختفت منذ 5 أشهر سابقة وكان على متنها 227 مسافرًا و12 من أفراد الطاقم.

    الكلمات الدلالية:
    طائرة, ماليزيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook