01:14 21 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    صورة أرشيفية للعائلة الملكية البريطانية

    دراسة... ما الذي يحدد السعادة الجنسية لدى المرأة في الزواج؟

    © REUTERS / Cathal McNaughton
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 166

    كان يقال: لا يوجد ما هو أسوأ من رجل لا يمكنه منح زوجته السعادة الجنسية، لأنه لا يملك أدنى فكرة عما يقوم به.

     كان يعتقد أن المشكلة تكمن في أن غالبية الرجال رغم مضي عشرات السنوات على زواجهم ما زالوا عديمي الخبرة، إما لأنهم  يلتزمون بنمط محدد ودائم، أو لأنهم يظنون بأنهم يعرفون كل شيء ويملكون القدرة على منح زوجاتهم السعادة.

    أما الدراسات الحديثة في مجال الأسرة فقد كشفت عن دور الشخصية بشكل أساسي في تحديد معدل السعادة بين الأزواج فيما يرتبط بعلاقتهم الجنسية.

    وأشار الباحثون في الدراسة، أن شخصية المرأة تلعب دوراً محورياً في استمتاع الأزواج بحياتهم الجنسية، وخصوصاً إذا كانت تتمتع بسمة الفضولية. أما شخصية الرجل فلم يُثبت تأثيرها على عدد المرات التي يمارس فيها الثنائي الجنس.

    وأوضحت الدراسة التي ضمت 278 شخصاً من المتزوجين حديثاً، أن سمات الشخصية تؤثر بشكل أساسي على العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة.

    وطلب الاختصاصيان، في علم النفس في جامعة ولاية فلوريدا الأمريكية، أندريا ميلتزر وجيمس ماكنولتي، من المشاركين كتابة يومياتهم، ما يُعتبر وسيلة موثوقة لقياس التردد الجنسي، ومن ثم توجيه الأسئلة للمشاركين للخضوع لفحص في الشخصية، حول خمس سمات أساسية متفق عليها لتحديد نموذج الشخصية، ومنها حبهم للمغامرات، والعصابية، وكيفية تعاطيهم مع الصعوبات في الحياة.

    فأظهرت النتائج أن الزوجة كلما كانت منفتحة بشكل أكبر على عيش تجارب جديدة في الحياة، ساهم ذلك في حصول الثنائي على عدد مرات أكثر من الممارسة الجنسية.

    أما الرضى الجنسي، فيرتبط بشخصية الزوج والزوجة معاً، بحسب ما توصلت إليه الدراسة. فكلما ارتفع مستوى العصابية والاضطرابات النفسية لدى الرجل والمرأة، انخفض مستوى الرضى عن العلاقة الجنسية. وبشكل معاكس، تؤثر شخصية الرجل المنفتحة أكثر على التجارب، بشكل سلبي على الرضى الجنسي.

    الكلمات الدلالية:
    المرأة, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik