03:38 13 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    فيلم سنودن

    شاهد...العرض الأول لفيلم "سنودن" في موسكو

    YouTube.com
    منوعات
    انسخ الرابط
    ملف سنودن (19)
    0 40

    حضر العرض الأول للفيلم، مساء أمس الثلاثاء، دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في سينما "موسكو" بالعاصمة الروسية.

    بيسكوف يحضر العرض الأول لفيلم سنودن
    © Sputnik.
    بيسكوف يحضر العرض الأول لفيلم سنودن

    وأعلن مخرج فيلم "سنودن" ويليام ستون، في وقت سابق، أن العميل السابق في الاستخبارات الأمريكية إدوارد سنودن قد أعجبه الفيلم.    

    وقال إدوارد سنودن في مقابلة مع المخرج: "لقد جعلني الفيلم أتعصب حقا. لكن تصرفات سنودن السينمائي كانت على ما يرام على ما يبدو لي".

    وأعادت وكالة "نوفوستي" الروسية إلى الأذهان أن أول مقطع فيديو من فيلم "سنودن" كان قد عرض في مطلع أبريل/ نيسان الماضي. ويروي الفيلم قصة عميل الاستخبارات الأمريكية إدوارد سنودن منذ أيام شبابه ولغاية انكشاف فضيحة تسريب المعلومات السرية على يده.

    يذكر أن الممثل جوزيف جوردون ليفيت هو الذي يقوم بأداء دور سنودن في الفيلم. وكان سنودن قد أفشى، في يونيو/ حزيران 2013، معلومات سرية حول برنامج التجسس على الإنترنت من قبل المخابرات الأمريكية والبريطانية، لصحيفتي "واشنطن بوست" و"الغارديان".

    وبعدها سافر إلى هونغ كونغ، ومنها إلى موسكو، حيث أمضى بعض الوقت في منطقة الترانزيت في مطار موسكو، ليمنح بعدها حق اللجوء المؤقت لمدة عام واحد على الأراضي الروسية، شريطة أن يتوقف عن العمل لصالح الولايات المتحدة، بحسب "نوفوستي".

    وقد منحت روسيا سنودن، في أول أغسطس/ آب 2014، تصريحا باللجوء إلى الأراضي الروسية لمدة 3 سنوات، يخوله التجول عبر الأراضي الروسية وخارجها.

    وتبدأ دور السينما في روسيا، الخميس 15 سبتمبر/أيلول، في عرض فيلم وثائقي عن سيرة إدوارد سنودن، عميل الاستخبارات الأمريكية السابق الذي فر من بلاده، ونشر وثائق سرية عن نشاطات بلاده التجسسية.

    الموضوع:
    ملف سنودن (19)

    انظر أيضا:

    سنودن: اختراق وكالة الأمن القومي الأمريكية... تحية من روسيا
    مكتب مكافحة التجسس الألماني: سنودن عميل لروسيا
    سنودن يكشف سر استهداف الطائرات الأمريكية حفلات الزفاف في سوريا والعراق
    الكلمات الدلالية:
    منوعات, فن, فيلم, هوليوود, إدوارد سنودن, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik